مقهى على شوارع الصين أضيق من مرآب سيارة

اعتصر مكتب "أونكسن" الصيني للأعمال الهندسية مقهى يحمل اسم "جويز" داخل مساحة تقلّ عن 2.6 متراً في أحد شوارع مدينة شينزن بالصين كانت في السابق تشغل متجر تصليح مكيفات هوائية.

ويقدم المقهى الذي يعتبر أضيق من مساحة ركن السيارات بالخارج العصائر والحلويات من على منضدة خلف المدخل مؤطرة بالأرفف والمقاعد. وتوجد في الخراج على الشارع مقاعد لاستقبال الزوار أما في الداخل فمساحة لمكتب خاص على طابق ميزانين فوق المنضدة يتم الوصول ليه عن طريق سلم قابل للسحب. وقد سعى المكتب الهندسي بالرغم من ضيق مساحة المقهى التي لا تتخطى التسعة أمتار مربعة إلى تشجيع السكان المحليين على التواصل فيما بينهم. 

وشرح أحد المهندسين الأمر بالقول: " أحد الأهداف التي تشاركناها مع العميل تمثلت في استعادة مساحة صغيرة لتلبية احتياجات عملية. وقد وجدنا لدى معاينة المكان للمرة الأولى عدداً من قطع المكيفات وبقع الزيت في المدخل، لذا كان على الناس الدوران حول المتجر لأخذ الملابس من المصبغة أو الأدوية من الصيدلية القريبة." 

وقام المعماريون بغية خلق مدخل أكثر إلفةً بإزالة الصندوق الضوئي واستبداله بواجهة عالية وأبواب زجاجية طويلة مفتوحة. وتم توزيع مصابيح الإضاءة على لا فتة المقهى لجذب المارة. وتمت تغطية المساحة الداخلية والخارجية للمقهى باللون الرمادي المشابه للون الطين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات