إنجاز مشروع «مواريث» في حي الشندغة

مشروع «مواريث» في حي الشندغة التاريخي، يضم 12 مبنى تاريخياً، تم الانتهاء من تجهيزها، وصممت باستخدام أحدث التقنيات، مع مراعاة الطابع التراثي المحلي، وإبقاء روح البساطة، وسيتم استخدامها كونها قاعات تعليم، ومعارض للحرف الإماراتية التقليدية.

وكانت إدارة التراث العمراني والآثار ببلدية دبي قد أنجزت مشروع تطوير البنية التحتية والبستنة والتجميل لحي الشندغة التاريخي، بتكلفة إجمالية قدرها 11 مليوناً و985 ألفاً و478 درهماً. وبدأت منطقة الشندغة إضافة للمحور البانورامي للشندغة المخصص للتنزه، الذي يصل حي الشندغة بمنطقة الأسواق التاريخية ببر دبي باستقبال الزوار والسائحين منذ بداية عام 2018، حيث يتمكن الزوار من التنقل سيراً بسهولة بين هذه الأحياء.

ويأتي تطوير حي الشندغة التاريخي، وذلك منذ بداية عام 2017 ولنهاية شهر مارس من العام الجاري، في إطار سعي إدارة التراث العمراني والآثار، لتحقيق الهدف الاستراتيجي لبلدية دبي في الحفاظ على التراث والآثار، والدور الملحوظ في ترميم وإعادة تأهيل وتطوير حي الشندغة التاريخي بناء على الأسس العلمية لمنهج التصميم والحفاظ المعماري والعمراني، وإعادة الترميم والتأهيل المتبع عالمياً، بهدف تسجيل دبي في لائحة التراث العالمي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات