الإعلان عن أضخم كشف أثري في مصر لعام 2020

أعلن الدكتور الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر، مصطفى وزيري، تفاصيل أضخم كشف أثري لعام 2020 في منطقة سقارة، موضحاً أنه بدأ الحفر منذ أبريل 2018، وأنه من أكبر إنجازات البعثات المصرية العاملة على مستوى الجمهورية.

وقال مصطفى وزيري، في مداخلة هاتفية عبر فضائية "دي إم سي"، إن البحث أسفر عن خبيئة لمجموعة من مومياوات حيوانية وطيور، ومقبرة رائعة لأحد كبار رجال الدولة بـ65 تمثالاً منحوتاً داخل الجبل.

وأضاف أنه تم اكتشاف بقية المقابر، وبئر بعمق 11 متر تقريباً تنتهي بـ3 فتحات مملوءة بمجموعة كبيرة من التوابيت الخشبية الملونة في حالة رائعة جداً من الحفظ مغلقة جيداً، ما يدل على أن المومياوات بداخل هذه التوابيت في حالة ممتازة جداً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات