روسيا تشارك "بيانات شاملة" للقاح "سبوتنيك" مع الهند

أوضحت صحيفة "إنديان إكسبرس" الهندية وفقاً لمسؤولين إن الهند قد طلبت من معهد أبحاث "جمالية" لعلم الأوبئة وعلم الأحياء الدقيقة، مقره موسكو، مشاركة بيانات شاملة حول لقاحها "سبوتنيك" بعد أن أثار اللقاح المرشح استجابة مناعية "قوية" في المرحلتين 1 و 2 من التجارب السريرية التي أجريت على نحو 76 شخصاً.

وأكدت الصحيفة أن معهد الأبحاث الروسي قد عمد حالياً لتقديم "بيانات شاملة" حول سلامة اللقاح وفعاليته إلى السلطات في الهند السلطات، وقال مصدر لم يجري الإفصاح عن اسمه "أن الهند منخرطة حالياً مع روسيا فيما يتعلق بمجال اللقاحات"، ويتم تنسيق تلك المشاركة في الهند من قبل رينو سواروب، سكرتير قسم التكنولوجيا الحيوية، أما في روسيا فالمسألة تدار عبر السفير الهندي دي بي فينكاتيش فارما.

وذكر التقرير المنشور بأن "البيانات الشاملة" يتم تقييمها من قبل خبراء في الهند، لذلك فإن أحد الخيارات المطروحة يتمثل، كما قالت المصادر، بإجراء تجارب سريرية منفصلة للمرحلة الثالثة بعد أخذ الموافقات اللازمة من المنظمين بالهند.

في الواقع ، وفقًا لموقع "سبوتنك في" الرسمي، تخطط روسيا لإجراء تجارب سريرية للمرحلة الثالثة في العديد من البلدان، بما البرازيل والفلبين. ومن المتوقع أن يبدأ إنتاج اللقاح في سبتمبر 2020. 

من جهتهم، شكك الخبراء الغربيون في اللقاح الروسي نظراً للسرعة والسرية التي حصل بها مرشح معهد "الجمالية" على الموافقة التنظيمية. تشير دراسة مجلة "لانسيت" الطبية إلى أن تجربة المرحلة الثالثة من لقاح سبوتنيك ستشمل 40 ألف متطوع من مختلف الأعمار والفئات المعرضة للخطر. وستتضمن "المراقبة المستمرة" للمتطوعين من خلال تطبيق عبر الإنترنت.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات