سانوفي تعلن عن نتائج غير مرضية لعقار مضاد لكوفيد-19

أعلن المختبر الفرنسي سانوفي الثلاثاء أن المرحلة الثالثة من التجارب السريرية الدولية التي أجرتها لإختبار فعالية عقارها "كيفزارا" لعلاج الحالات الحرجة من كوفيد -19 لم تسفر عن نتائج مرضية.

وذكرت المجموعة الفرنسية فى بيان أن هذه المرحلة الثالثة من التجارب، أي مرحلة الاختبار الواسعة، "لم تحقق معيار التقييم الأساسي أو الثانوية، مقارنةً بالعقار الوهمي،

وفي كلتا الحالتين، بالإضافة إلى العلاج في المستشفى".

وحاليا، لا تعتزم شركتا "سانوفي" و"ريجينيرون" الأميركية، التي شاركت في تطوير هذا العقار الذي أطلق في عام 2017 والمستخدم في علاج التهاب المفاصل "إجراء دراسات سريرية أخرى على كيفزارا في علاج كوفيد-19"، بحسب البيان.

وشملت التجارب التي تقيم فعالية "كيفزارا" (ساريلوماب) في علاج الأشكال الحرجة من كوفيد-19، 420 مريضًا وأجريت في الأرجنتين والبرازيل وكندا وتشيلي وفرنسا وألمانيا وإسرائيل وإيطاليا واليابان وروسيا وإسبانيا.

ونقل البيان عن جون ريد، الرئيس العالمي للبحث والتطوير في سانوفي أنه على الرغم من أنه "لم يعط النتائج التي كنا نأملها، إلا أننا فخورون بالعمل الذي قام به الفريق المسؤول عنه لتعميق معرفتنا حول الاستخدام المحتمل لكيفزارا في معالجة كوفيد-19".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات