التفاصيل الكاملة للجريمة البشعة

قام بتقطيع جثة زوجته أشلاء ووضعها في أكياس زبالة داخل فريزر

"قطعت جثتها بعد ما دبحتها بالسكين وحطيتها في أكياس في الفريزر.. فضلت 4 ساعات أقطع في أجزائها وطفيت ناري.. استخدمت "الساطور و3 سكاكين كبيرة في تقطيع لحمها.. ضحكت عليا وفهمتني انها اتنازلت عن قضية تمكين الشقة التي نعيش فيها ولقيت ان القضية شغالة وانا عملتلها قايمة منقولات جديدة.. عايشة معايا ورافعة قضايا عليا".

كانت هذه فحوى اعترافات جزار متهم بذبح زوجته أمام نيابة جنوب الجيزة..  حيث قام بتقطيع جثتها إلي أشلاء ووضعها في أكياس زبالة داخل فريزر تمهيدا للتخلص منها على مراحل لاخفاء جريمته بمنطقة مشعل بالهرم..

المتهم تخلص منها بسبب تكرار مشاكلها وقيامها بمقاضاته أمام المحاكم للاستيلاء على شقة الزوجية.. إستغل المتهم غياب ولديه الاثنين لدى أسرة زوجته ونفذ جريمته وفر هاربا بحسب فيتو.

المجني عليها تدعى "أ. ف. س." في منتصف العشرينات من العمر، لديها طفلان، تقيم رفقة زوجها "محمود ش. م."، جزار، في شقة بشارع التأمين الصحي بمنطقة مشعل بالهرم.

لجأت الأسرة إلى كتابة منشور عبر صفحات البحث عن المفقودين؛ أملا في العثور على ابنتهم بعد إختفائها وغلق هاتفها.. لكن دون جدوى.

 وحال توجه الأسرة لإحضار متعلقات الطفلين من المنزل انبعثت رائحة كريهة، فعثروا على جثتها مقطعة أجزاء داخل أكياس في ثلاجة "ديب فريزر" بمسكنها.

وتبين العثور على الجثة مقطعة إلى أشلاء داخل ثلاجة، وأمرت النيابة بتشريح جثة المجني عليها وإعداد تقرير الصفة التشريحية للإصابات التي لحقت بها لبيان كيفية حدوث الجريمة، وصرحت بدفنها عقب الانتهاء، كما طالبت بتحريات رجال المباحث حول الواقعة لكشف ملابسات الجريمة.

وانتقل فريق من النيابة العامة بجنوب الجيزة إلى الشقة السكنية التى شهدت العثور على جثة ربة منزل مقطعة أشلاء بالهرم لمناظرة الجثمان، ومعاينة المنزل الذى شهد الجريمة، وطلبت تقرير خبراء الأدلة الجنائية الذين انتقلوا بقرار من النيابة العامة إلى مكان الواقعة؛ لرفع الأدلة وفحصها، فضلًا عن إجراء تحليل لعينات الدماء التى تم رفعها بمحيط الواقعة.

والدة المجني عليها قالت أمام التحقيقات أن ابنتها تركت طفليها لديها وبعد يومين اختفت فشعرت بالقلق خاصة أن زوج ابنتها دائم التشاجر معها ودائما في خلافات، فقررت الذهاب لمنزلها للبحث وإحضار ملابس للطفلين.

عندما دخلت الشقة انبعثت رائحة كريهة من الداخل فدخلت، وعندما فتحت الفريزر اصطدمت بمشهد جثة ابنتها مقطعة لأشلاء، فسقطت مغشيا عليها.. وعند افاقتها أبلغت الشرطة وإتهمت زوجها بذبحها بسبب خلافات سابقة بينهما.

وبالبحث عن الزوج المتهم تبين هروبه تزامنا مع وقوع الجريمة فأكدت الشكوك حول اتهامه بارتكاب الحادث. 

كما أمرت نيابة الهرم بندب الطب الشرعي لتشريح أشلاء الجثة وتحديد السبب المؤدي للوفاة.

وكثفت الأجهزة الأمنية جهودها لضبط المتهم الهارب، وتم ضبطه.. وتولت النيابة التحقيقات معه، وأقر بكافة تفاصيل جريمته.

تعود بداية الواقعة، عندما تلقى اللواء طارق مرزوق، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الجيزة، إخطارا بمقتل سيدة وتقطيع جثتها لأشلاء والعثور عليها داخل ثلاجة في منطقة مشعل بالهرم.

وعلى الفور، انتقل رجال المباحث إلى محل الواقعة، وتم العثور على جثة ربة منزل تدعى مقطعة أشلاء داخل ثلاجة مسكنها، وتبين هروب زوجها جزار، ووجهت أسرة الضحية اتهاما للزوج بقتلها.

وقد أمر اللواء محمود السبيلي، مدير الإدارة العامة للمباحث، فريق بحث لكشف ملابسات الجريمة والبحث عن الزوج الهارب لبيان صلته بالجريمة.

وأفادت التحريات الأولية بأن المجني عليها متزوجة من جزار ولديهما طفلان كانت تركتهما لدى والدتها قبل أن تختفي وزوجها، وواصلت والدتها الاتصال بهما دون جدوى، حتى توجهت لمنزل ابنتها، واشتمت رائحة كريهة منبعثة من الثلاجة لتفاجأ بجثة ابنتها مقطعة.

قال والد المجنى عليها: إنه لاحظ اختفاء ابنته لمدة يومين، وإغلاق هاتفها المحمول، حيث حاول الاتصال بها وبزوجها، إلا أنه لم يتلقَ أى رد منهما خلال يومين، مما دفعه للتوجه لشقتهما، مضيفا أمام رجال المباحث، أنه بدأ فى طرق الباب دون أى استجابة، مما دفعه لكسر باب الشقة، ثم بحث عنها حتى فوجئ بانبعاث رائحة كريهة من الثلاجة، وباستكشافه مصدر الرائحة، عثر على جثة ابنته مقطعة لأشلاء، ووجه اتهاما لزوجها بارتكاب الجريمة، بسبب خلافات أسرية بينهما.

وكشفت تحريات رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، أن المتهم يرتبط بعلاقة قرابة بالمجنى عليها، وأنه قرر ارتكاب الجريمة بسبب خلافات أسرية متكررة بينهما، كما أن المجنى عليها أقامت دعوى قضائية لتمكينها من مسكن الزوجية، بعد خلافات بينهما، واعتقد الزوج أنها تنازلت عن القضية، بعد توقيعه على قائمة جديدة بالمنقولات، إلا أنه اكتشف أن القضية ما زالت تنظر بالمحكمة، بالإضافة إلى خلافات أخرى بينهما دفعته لارتكاب الجريمة.

المباحث

واستمع رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، لأقوال أسرة المجنى عليها، حيث أكدوا أن خلافات تجمع بين المجنى عليها وزوجها "جزار"، وأنه عقب غلق هاتفها توجهت والدتها إلى الشقة للاطمئنان عليها، واكتشفت صدور رائحة كريهة من داخل ثلاجة، وفوجئ بجثتها مقطعة لأشلاء بداخلها.

وتم تحديد مكان المتهم وضبطه.. وتولت النيابة التحقيقات معه وأمرت بحبسه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات