محامي هيفاء وهبي يكشف حقيقة عقد زواجها العرفي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أوضح المستشار ياسر قنطوش، محامي الفنانة هيفاء وهبي، أن وثيقة عقد الزواج العرفي بينها وبين مدير أعمالها السابق محمد وزيري مزورة، بعدما أثار تداولها جدلا كبيرا في الساعات الماضية

وكان عقد الزواج العرفي بين الفنانة اللبنانية وهبي، ومدير أعمالها السابق الملحن والمنتج المصري محمد وزيري، قد تم تداوله من قبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، إلا أن محاميها المصري ياسر قنطوش أعلن أن "هذا العقد مزور، ومش حقيقي"، وفقا لموقع روسيا اليوم.

وشدد قنطوش على أنه سيرفع دعوى قضائية ضد وزيري ومحاميه بالطعن بالتزوير حال تقديمه لأي جهة.

وأفاد محامي هيفاء وهبي بأن عقد الزواج هذا سيضع وزيري في السجن سنوات أطول من التي تنتظره.

وتداولت الصحف صورة من عقد زواج عرفي بين وهبي ووزيري يعود لتاريخ 23 مارس 2017 بمهر ألف جنيه حيث أقر وزيري وهيفاء في العقد، أن هيفاء أقرت بعد إيجاب وقبول بأنها رغبت وقبلت الزواج من محمد وزيري على سنة الله ورسوله، وأمام الشهود الحاضرين.

جدير بالذكر أن هيفاء وهبي كانت قد قدمت شكوى ضد محمد وزيري لاستيلائه على مبلغ 63 مليون جنيه دون وجه حق من ممتلكاتها بتوكيل عام، يتيح له التعامل بالمبالغ المستحقة لها لدى المنتجين والقنوات الفضائية وبعض منظمي الحفلات.

وكان قاضى غرفة المشورة بمحكمة استئناف الجيزة، قد رفض الاستئناف المقدم من قِبل محمد وزيرى، مدير أعمال الفنانة اللبنانية هيفاء وهبى السابق، على تجديد حبسه 15 يوما بتهمة سرقة الأموال وخيانة الأمانة، وقرر استمرار حبسه.

وفي تصريحات صحفية، قال ياسر قنطوش محامي هيفاء وهبي: إن النيابة ستستكمل التحقيقات مع وزيري خلال الأيام المقبلة.

وقد أمرت النيابة العامة بالشيخ زايد، بحبس محمد وزيري مدير الأعمال السابق للفنانة اللبنانية هيفاء وهبي، 4 أيام على ذمة التحقيق بعد أن وجهت له تهمة الاستيلاء على أموالها والنصب عليها.

 

كلمات دالة:
  • عقد الزواج العرفي،
  • هيفاء وهبي ،
  • محمد وزيري،
  • مواقع التواصل الاجتماعي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات