حقيقة فيديو ابنة بوتين وهي تتلقى لقاح كورونا

مع إعلان روسيا عن لقاح لفيروس كورونا المستجد، انتشر على مواقع وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يوثق لمن قيل إنها ابنة الرئيس فلاديمير بوتين، وهي تتلقى اللقاح، غير أن الحقيقة غير ذلك.

وانتشر الفيديو بسرعة كبيرة بعد إعلان موسكو عن اللقاح وتأكيد بوتين أن إحدى بناته تلقت اللقاح بالفعل.

وبالعودة إلى حقيقة الفيديو، فإنه يظهر متطوعة شابة شاركت في التجربة السريرية للقاح في البلاد ولا علاقة لها ببوتين.

وسرعان ما فطنت بعض مواقع التحقق من الأخبار لما يتم الترويج له على أنه فيديو لابنة بوتين تتلقى اللقاح.

وللرئيس الروسي ابنتان عمل على إبقائها بعيدا عن الأضواء ومنعهما من الظهور علنا وحتى أنه نادرا ما يتحدث عنهما، وفقا لقناة الحرة.

وتبلغ ماريا ابنة بوتين من العمر 35 عاما، وتستخدم الاسم فورونتسوفا، وتعمل في مجال البحث الطبي وهي خبيرة في القزامة، فيما ابنته الثانية كاترينا، البالغة 33 عاما، فتعرف بالاسم العائلي لوالدة أمها، تيخونوفا، وقد انتقلت من كونها راقصة موسيقى الروك إلى قيادة مبادرة روسية في مجال الذكاء الاصطناعي.

وكان الملياردير السابق سيرغي بوغاتشيف (57 عاما)، الذي كان صديقا مقربا لبوتين وخسر معركة قضائية ضد الدولة الروسية بقيمة 11.6 مليار جنيه إسترليني أمام محكمة تحكيم في باريس، سرب صورا لابنتي بوتين.

وتظهر الصور كلا من ماريا وكاترينا في الكرملين عندما كانتا مراهقتين، بعيد تسلم والدهما السلطة في بداية الألفية الثالثة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات