أمسيات وفعاليات في دار الشعر بمراكش وبيته بالأقصر

استضافت دار الشعر بمراكش، لقاء جديداً ضمن فقرات برنامجها الثقافي الحالي، فقرة «مقيم في الدار»، والتي خصصت للباحث أحمد متفكر، ووسمتها بـ«ذاكرة الشعر المتقدة». فقرة تعيد التأكيد على ترسيخ ثقافة الاعتراف، داخل المشهد الثقافي، والاحتفاء بالرموز الثقافية، وإضاءة العديد من المتون والجغرافيات الشعرية المجهولة، من نصوص وذاكرة شعرية متقدة.

فقرة «مقيم في الدار»، بدأت تشهد عودة لجمهور دار الشعر بمراكش، مع الباحث والناقد أحمد متفكر في جلسة حوارية حول مشروعه البحثي، وشارك في هذه الجلسة النقدية، إلى جانب الباحث متفكر، كل من الناقد الدكتور عبد العزيز لحويدق، والناقد الدكتور محمد الدوهو، والطالبة الباحثة الأستاذة مريم الخلفاوي.

الباحث أحمد متفكر، من مواليد مدينة مراكش سنة 1943م، وله العديد من المشاركات واللقاءات الفكرية.

كما أقام بيت الشعر بالأقصر أمسية شعرية استضاف فيها الشعراء: أحمد الجميلي، حسين صالح خلف الله، حسني الإتلاتي، عبد الله عبد الصبور، وقام بتقديم الأمسية الشاعر حسين القباحي مدير بيت الشعر بالأقصر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات