«أبوظبي للفنون» تدير «مؤسسة عوشة»

أوكلت «مؤسسة السويدي»، بصفتها المالك الأم لمؤسسة عوشة بنت خليفة السويدي (فتاة العرب)، إلى مؤسسة أبوظبي للفنون، المهام الإدارية الرئيسية الخاصة بفرص تطوير سياسات مؤسسة (فتاة العرب) التشغيلية، ومجالات عملها واستراتيجياتها ومراسلاتها الرسمية وتخطيط وتنفيذ الفعاليات المستقبلية الافتراضية والمباشرة، وذلك بموجب اتفاقية تم توقيعها بين الطرفين.

وأشار د. حامد االسويدي مؤسس «أبوظبي للفنون»، إلى أن الشاعرة الراحلة عوشة بنت خليفة السويدي، الحائزة على جائزة الشاعر الإماراتي، كانت من مبدعات وكبار شعراء الإمارات التي لم ينافسها شاعر في الإبداع والزخم الشعري.

وقد كانت متفردة في أسلوبها الشعري الذي تناول مجموعة متنوعة من الموضوعات، بما في ذلك الحب والنقد والمدح والغزل، وكانت تصور البيئة الإماراتية وتستلهم التاريخ في قصائدها المتميزة برقتها وبساطتها حتى وصل شِعرها إلى كل أنحاء الخليج العربي، وتغنى بكلماتها العديد من الفنانين، ولها قصائد خُصصت لمدح الرسول صلى الله عليه وسلم وهي من أهم قصائدها.

وتابع الدكتور السويدي: إن الشاعرة عوشة هي قامة أدبية رفيعة شكلت علامة فارقة في مسيرتها وتعتبر من أشهر الشعراء النبطيين وقد عملت على تطوير الشعر النبطي في الدولة.

وأضاف: «إن مؤسسة السويدي على ثقة تامة من أن مؤسسة أبوظبي للفنون ستكون منصة فريدة تفاعلية ومؤثرة لتكريم (فتاة العرب).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات