عامل يحصل على 63 ألف دولار بسبب هذا التصرف

بسبب طلبه من أحد  الزبائن الالتزام بالاجراءات الاحترازية المتبعة حصل نادل شاب، يعمل في أحد مقاهي "ستارباكس" في سان دييغو في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية على تعاطف الآلاف من الأمريكيين وعلى ما قدره 63 ألف دولار بعدما "اعتذر عن خدمة إحدى الزبائن التي رفضت ارتداء القناع الواقي من الأمراض".

الزبونة أخذت صورة له ونشرتها على صفحتها على فيسبوك وكتبت " هذا لينين من ستاربكس، رفض خدمتي لأنني لم أكن أرتدي قناعًا. في المرة القادمة سأتصل بالشرطة وأحضر إعفاء طبيا".

التدوينة حصلت على متابعة الآلاف، بعد أن تشاركها العديد من المعلقين بحسب موقع الحرة.

وأثارت الحادثة تفاعلا كبيرا على المنصات الاجتماعية، لكن عوض أن تحدث الأثر الذي كانت ترجوه الزبونة، حظي الشاب بمساندة أغلب المتابعين على الفضاء الأزرق وعلى تويتر.

ورداً على ما اعتبره ناشطون محاولة السيدة تشويه صورة الشاب، أطلق أحد المتابعين حملة لجمع التبرعات "نصرة" للشاب وتعويضه عن الضرر الذي تسببت له فيه التدوينة.

ولم تتوقف التبرعات منذ بداية الأسبوع ليبلغ مجموع المنحات يوم السبت حوالي 63000 دولار.

المبادرة جعلت الشاب يعطي روايته للحادثة حيث قال "وصلت تلك السيدة عندي ولم تكن ترتدي قناعًا، لذلك سألتها إذا لم يكن لديها قناع، ثم أجابتني لم تكن بحاجة إليها، ثم أعدت توجيهها إلى التوصيات الصحية، ولا سيما تلك المتعلقة بالارتداء الإجباري للقناع في المقهى، لكنها غضبت ثم غادرت قبل أن تعود لتطلب اسمي ثم التقطت صورة لي وقالت إنها ستتصل بالشركة قبل مغادرتها ضاحكة ".

من جانبها قالت السيدة واسمها أمبر لين جيل إنها لم تهدده قط، لكنها كشفت أنها تلقت تهديدات بالقتل من طرف أشخاص لا تعرفهم على فيسوك.

وتواجه ولاية كاليفورنيا، التي تحصي ما يقرب من 200،000 إصابة وأكثر من 5700 حالة وفاة مرتبطة بالفيروس التاجي، تصاعدًا في الوباء في الأيام الأخيرة مثل العديد من الولايات الأميركية الأخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات