رحيل المخرجة المصرية نجلاء محمود ياسين بفيروس كورونا

خطف فيروس كورونا روح المخرجة المصرية نجلاء محمود ياسين، العاملة بالقناة الثانية، فماتت متأثرة بإصابتها بوباء كوفيد 19 بعد رحلة عطاء وإبداع فني.

وأعلن شريف الشناوي، المخرج بالقناة الثانية بالهيئة الوطنية للإعلام، وفاة زميلته المخرجة نجلاء محمود ياسين، ‏المخرجة بالقناة نفسها، يوم أمس السبت، إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد‎، وفقا لموقع "اليوم السابع".

وكتب الشناوي عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "إنا لله وإنا إليه راجعون.. فقدت ‏القناة الثانية والهيئة الوطنية للإعلام مخرجة من أنشط العاملين بالتليفزيون المصري بسبب الإصابة بوباء كورونا، ‏الزميلة المخرجة نجلاء محمود ياسين في ذمة الله".‏

وتركت وفاتها المفاجئة حالة من الحزن والصدمة بين أصدقائها الذين حرصوا على كتابة كلمات النعي عبر حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي فكتب المؤرخ الرياضي المعروف عادل سعد عبر حسابه في تويتر قائلا: "إنا لله وإنا إليه راجعون، في فقيدة القناة الثانية الزميلة المخرجة نجلاء محمود ياسين بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد رحمة الله عليها وأسكنها الله فسيح جناته واللهم أهلها الصبر والسلوان".

ونعاها أحمد الشامي قائلا: "وفاة المخرجة نجلاء محمود ياسين بالقناة الثانية بماسبيرو بسبب الإصابة بفيروس كورونا اللهم اغفر لها وارحمها واجعل مثواها الجنة".

وأضاف المونتير إسلام حافظ في القناة الثانية بماسبيرو قائلًا: "ربنا يرحمها ويغفر لها الزميلة العزيزة المخرجة نجلاء محمود ياسين"

واستطرد عاطف رمضان مدير عام سابق باتحاد الإذاعة والتلفزيون قائلا: "وفاة المخرجة بالقناة الثانية نجلاء محمود ياسين جراء إصابتها بفيروس كورونا"

طباعة Email
تعليقات

تعليقات