العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    منح الإقامة الدائمة لمنقذ فرنسية من الاغتصاب

    حصل الجزائري عبد الرحيم عيساوي يوم الخميس الماضي في محافظة سين ومارن الفرنسية على إيصال تصريح إقامة عائلية خاص، نظير شجاعته مساء السبت قبل الماضي في بلدة شيل، عندما أنقذ ضحية من محاولة اغتصاب، وفق صحيفة "لوباريزيان".

    ويقول عبدالرحيم: "لمدةأربعة أيام ام أنم، ولكن الآن بعد أن أصبحت الوثيقة في متناول يدي، فأنا سعيد. أشكر محافظ سين ومارن لاستجابته".

    هذه الوثيقة التي جاء لسحبها في يوم عيد ميلاده 49، محاطًا بأقاربه، تم تسليمها إليه بشكل استثنائي كمكافأة على شجاعته، حيث أنقذ هذ الجزائري الشجاع يوم السبت قبل الماضي، امرأة تبلغ من العمر 22 عاما كانت ضحية محاولة اغتصاب بسكين في مونتانيي دي شيليس، بينما كان يسير مع اثنين من أطفاله الأربعة.

    وزعمت الضحية بعد ذلك أنها لم تكن لتعيش بدون المساعدة البطولية لهذا الأب، الذي يقيم على الأراضي الفرنسية إقامة غير شرعية.

    وتسمح الوثيقة الممنوحة لعبدالرحيم من تعديل وضعه وعائلته مؤقتًا، وذلك قبل الحصول على تصريح إقامته بعد ثلاثة أسابيع، الذي سيمنحه بعد ذلك حقوقه الاجتماعية وفرصة العمل لمدة عام واحد قابل للتجديد.

    ولأن عبدالرحيم ينحدر من عائلة تمتهن الخياطة في الجزائر، فإنه قابل حصوله على تصريح الإقامة بصنعه 400 كمامة هدية لسلطات المدينة، آملا في العمل خياطا أو حارس غابة لحبه للطبيعة، بعد اكتمال اجراءات الحصول على تصريح الإقامة.

    كلمات دالة:
    • شيل،
    • عبد الرحيم،
    • فرنسا ،
    • الإقامة
    طباعة Email