بعد كورونا.. دبابير آسيوية عملاقة قاتلة تغزو أمريكا

تم رصد دبابير آسيوية عملاقة لأول مرة في الولايات المتحدة يمكن أن يصل طول ملكاتها إلى خمسة سنتيمترات، مما تسبب في قلق بين النحالين والسلطات، كون هذه الحشرة المفترسة تشكل خطرا على النحل وكذلك على البشر.

تم اكتشاف العديد من هذه الحشرات المفترسة الخريف الماضي في ولاية واشنطن، بحسب صحيفة نيويورك تايمز، حيث شرع العلماء منذ ذلك الحين في تنظيم حملات للقضاء عليها، كونها تمثل خطرا كبيرا على أعداد النحل في الولايات المتحدة وسمها قاتل للبشر.

قال كريس لوني، عالم الحشرات في وزارة الزراعة بولاية واشنطن: "إذا لم نتمكن من القيام بذلك في العامين المقبلين، فمن المحتمل ألا يكون ذلك ممكنًا".

فخلال فصل الشتاء، عمل علماء الأحياء الحكوميون ومربو النحل المحليون معًا، مستعملين جميع الوسائل الممكنة للقضاء على هذه الدبابير، بما في ذلك الفخاخ. 

وقالت روثي دانيلسن، مربية النحل، للصحيفة الأمريكية "نخشى أن تدمر خلايا النحل بالكامل".

يمكن للدبابير الآسيوية العملاقة، التي تحمل الاسم العلمي Vespa mandarinia، استخدام فك السفلي على شكل زعانف سمك القرش المسننة للقضاء على خلية النحل في بضع ساعات، وقطع رأس النحل والطيران بالصدر لإطعام صغارها، تقول صحيفة نيويورك تايمز.

لمحاربة الدبابير العملاقة، يجب على البشر التسلح بالشجاعة. فهذه الدبابيسر تملك ذنبا طويلا بما يكفي لاختراق زي مربي النحل وسمه قوي لدرجة أنه يقتل ما يصل إلى 50 شخصًا في اليابان.

تقول روثي دانيلسن: "يخشى معظم الناس أن يتم لدغهم من طرف هذه الدبابير"، بحسب صحيفة لوباريزيان" الفرنسية.

كلمات دالة:
  • الولايات المتحدة ،
  • كريس لوني،
  • الدبابير،
  • اليابان،
  • نحل
طباعة Email
تعليقات

تعليقات