«الكون في كفة» حكاية جبروت امرأة

تجنح الدراما الخليجية في رمضان المقبل، نحو القضايا الاجتماعية، وهي تعوّدت على أن تطرق أبواب المجتمع، وأن تناقش همومه، وتقدمها على الشاشة الصغيرة.

حيث يأتي ذلك من باب «الحرص على الأسرة وبقائها آمنة»، وكذلك هو المسلسل الكويتي «الكون في كفة» للمخرج سائد الهواري، والذي يدخل سباق رمضان على متن قضايا أسرية، قد لا يخلو منها أي بيت، بغض النظر عن جنسيته، ومشارب أهله.

في قائمة المسلسل الذي كتب نصه علي الدوحان، نجوم لهم وزنهم على الساحة، على رأسهم تأتي الفنانة إلهام الفضالة، وترافقها فيه مرام البلوشي، وكذلك البحرينية فيّ الشرقاوي، وأيضاً محمود بوشهري، وعبد الله بهمن، الذي يتخلى هذه المرة عن عباءة الكوميديا، ليدخل في إطار الدراما الجادة، الغزيرة بالعمق الإنساني.

كما يشارك فيه أيضاً عبدالله الطليحي وفهد باسم وناصر عباس، وإيمان الحسيني، وغيرهم.حكاية المسلسل، الذي خرج أخيراً، من مواقع التصوير نحو غرف المونتاج، تمهيداً لإعداده للعرض في رمضان المقبل، تدور داخل أحد البيوت الخليجية بصفة عامة، وهي تسرد قصة «شمور» وهي امرأة متسلطة، تنجح في فرض سطوتها وجبروتها على كامل أفراد أسرتها، تعودت دائماً أن ترفع شعار «الكون في كفة وأنا في كفة»، لا تعترف «شمور» بقصص الحب والرومانسية، وذلك بسبب طباعها الحادة في تعاملها مع الآخرين.

إلهام الفضالة ترتدي في هذا العمل، ثوب «شمور»، ليبدو أنها تسير بذلك على خط «الشخصيات القوية»، حيث تعد هذه الشخصية بكل ما تمثله من شر وتسلط، جديدة عليها.

على حد سواء، تطل الفنانة البحرينية فيّ الشرقاوي خلال رمضان المقبل بأعمال، من بينها «الكون في كفة»، والذي تلعب فيه شخصية «مها»، التي تبدو متأثرة بصداقة «شمور»، حيث تلعب في المسلسل دوراً قوياً وجديداً عليها أيضاً، يمكنها من إحداث «صدمة كبيرة» لـ«شمور»، من خلال كشفها سراً خطيراً يتسبب في إحداث شرخ في العلاقة التي تجمعهما منذ سنوات. في حين، تلعب الفنانة طيف في هذا المسلسل، دور الأم، وتمتاز بـ«مزاجها المتقلب»، فتارة تكون جادة وحازمة، وتارة أخرى متساهلة، وهناك أيضاً مرام البلوشي، التي تلعب شخصية «لولوة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات