«كوميك كون».. 3 أيام من سحر الخيال في المـركز التجاري

مع حلول ظهر اليوم، يفتح معرض الشرق الأوسط للأفلام والقصص المصورة «كوميك كون» أبواب دورته التاسعة أمام عشاق «ثقافة البوب»، ليأخذهم على مدار 3 أيام في رحلة من الخيال، يعيشون خلالها تجارب شيقة مع شخصياتهم، التي طالما تابعوها على شاشات السينما.

وقرأوا عنها في صفحات مجلات الكوميكس، ليبدو أن المعرض الذي تستضيفه «دانة الدنيا» في مركز دبي التجاري العالمي، سيكون قادراً على مواجهة فيروس كورونا، الذي تمكن من إطاحة الكثير من الفعاليات الدولية.

أيام المعرض الثلاث، ستكون غنية بالابتكار والشغف والألوان، في وقت سيكون فيه عشاق «كوميك كون» على موعد مع مجموعة من نجوم الصف الأول، وعدد من أبرز فناني الكوميك، الذين عملوا على مشاريع ضخمة مع استوديوهات «دي سي» و«مارڤل» و«ديزني» وغيرها.

ومن بينهم ماريانا سوزوكي، وبوب هوفمان، ومصطفى موسى، ورودني راموس، ودي مايكل واتكنز، وسام دي لا روسا، وجيريمي كلارك، فيما تحمل الدورة الحالية، في برنامجها قائمة طويلة من ورش العمل الترفيهية والمسابقات، إلى جانب عروض الأفلام الجديدة، التي من شأنها أن تعزز مكانة دبي وجهة عالمية لإطلاق الأعمال السينمائية الجديدة.

مكانة

مايكل لامبريشت، مدير الفعاليات في المعرض، أكد لـ«البيان» أن معرض «كوميك كون» نجح في إرساء مكانة ريادية له على مستوى ثقافة البوب الشعبية في المنطقة.

وقال: «لقد شهدنا نمو هذا المجتمع عاماً بعد آخر، حيث يستقطب المعرض في كل دورة عشرات الآلاف من الزوّار، وهو ما جعل منه الحدث الأبرز والأهم لعشّاق الأفلام والكوميك»، ونوه لامبريشت بأن المعرض يتيح لزواره فرصة ارتداء الأزياء التي تجسّد شخصياتهم المفضلة، وبالتالي المنافسة في تمثيل الإمارات في مسابقة «الكوسبلاي» العالمية، التي تقام على هامش المعرض.

مشيراً إلى أن المعرض يوفر إلى جانب لقاء عدد من النجوم العالميين، فرصة اكتشاف أسرار فنون الكوميك من خلال ورش العمل التي يقيمها المعرض، والذي يقدم أيضاً فرصة الحصول على قطع حصرية من مجموعة واسعة من العارضين.

ومع اقترابه من إكمال عقده الأول، قال مايكل: إن المعرض شهد هذا العام «تحديثات عدة في مرافقه، من أجل تقديم تجربة أكثر تشويقاً مقارنة مع دورات المعرض السابقة»، مشيراً إلى أنه تم إضافة مسرح خاص لعرض مقاطع حصرية وعروض تشويقية لعدد من الأفلام، كما أضيفت منصة احتفالات متكاملة ستستضيف العديد من الأنشطة والمقابلات التي سيتم إجراؤها مع النجوم المشاركين في دورة العام الجاري.

أفلام

نجوم من الوزن الثقيل أكدوا حضورهم في الجلسات الترحيبية التي ينظمها المعرض على هامش فعالياته، على رأسهم الممثل مينا مسعود، بطل فيلم «علاء الدين»، وكذلك براندون روث، نجم «سوبر مان»، وكاريس فان هوتين، الساحرة الحمراء، التي أطلت في مسلسل «غيم أوف ثرونز»، وأيضاً إيلودي يونغ، التي لعبت دور «إلكترا» في «ديرديڤيل»، وجون ريس-دايڤيز ا،لذي جسد شخصية المحارب القزم «غيملي» في «لورد أوف ذا رينغز».

على الطرف الثاني، سيعيش زوار المعرض، جانباً من سحر السينما، من خلال مشاهدتهم مجموعة أفلام، طال انتظارها، ففي الوقت الذي ستعرض فيه «فرونت رو»، بالتعاون مع استوديو «توي أنيميشن» أول 5 دقائق مع فيلم «ديجيمون أدفنتشر:

لاست إيڤوليوشن كيزونا»، سيقدم موقع «كرانشيرول» عرضاً خاصاً لفيلمي أنيميشن قبل إطلاقهما على منصته الإلكترونية، كما سيتم أيضاً عرض فيلم «أونوارد»، الذي يعد أحدث إنتاجات ديزني بيكسار، كما ستقدم كرتون نتورك مجموعة من العروض الحصرية لأفلامها وبرامجها.

في هذا العام، تستضيف دورة المعرض وللمرة الأولى، عدداً من العروض الترفيهية المباشرة التي ستقدم على المسرح الرئيس، ومن بينها عرض منسق الأغاني «دي جي ترينا»، وفرقة الطبول اليابانية الإماراتية، إلى جانب عروض نجوم الكوميديا المحليين «دوبوميدي» وغيرهم.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات