جولة توعوية لـ«الشارقة للآثار» في المنطقة الوسطى

نظمت هيئة الشارقة للآثار، أخيراً، جولة توعوية في مناطق الشارقة الأثرية وتحديداً بالمنطقة الوسطى لنحو 40 مركبة من سيارات الدفع الرباعي بالتعاون مع فريق «الجي كي الإماراتي»، ضمن حملتها التوعوية «آثار 46» الهادفة إلى إبراز أهمية حماية التراث الأثري والمادي لإمارة الشارقة.

وانطلقت الجولة التي أقيمت بالتعاون مع مركز شرطة الذيد، من الفضاء البري خلف جبل مليحة مروراً بتل العزب، وحمدة، والفاية، ثم اختتمت الجولة بالبداير، حيث تضمنت توزيعات وهدايا على مرتادي هذه المناطق من مختلف العائلات وتوعيتهم بأهمية التواصل مع هيئة الشارقة للآثار في حالة عثورهم على قطع أثرية.

وأكد عيسى يوسف، مدير الآثار والتراث المادي بالهيئة، أن هذه الفعالية تأتي في إطار سعي الهيئة إلى تعزيز شراكتها مع مختلف مؤسسات المجتمع وأفراده، ونشر ثقافة الوعي الأثري بين مرتادي المناطق التاريخية والأثرية والسياحية، وتعريفهم بالطرق المثلى لتسليم القطع الأثرية عند العثور عليها.

ومن جانبها، أشارت أسماء السويدي، المشرف العام لحملة «آثار 46»، إلى أهمية تسليط الضوء على جماليات المناطق التاريخية، والمواقع الأثرية في إمارة الشارقة، وتوعية الجيل الجديد بالمسؤولية المجتمعية لحماية الآثار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات