شاهد.. «قصر الرعب الفرنسي» أوساخ وحيوانات تتضور جوعا حتى الموت

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أظهرت صور  كشفت عنها جمعية لإنقاذ الحيوان في فرنسا مشاهد مروعة لحصان به حوافر متضخمة لدرجة أنه لم يعد بإمكانه الوقوف وعشرات القطط والكلاب المحاطة بالبراز وبقايا الحيوانات الأليفة المتعفنة في قصر فرنسي متهالك.

وتم العثور على حصان متحلل متشابك في سياج كهربائي وأبقار هزيلة في القصر الواقع في سان هيرنين ، بريتاني ، شمال غرب فرنسا.

وقال عمال الإنقاذ الذين صدمهم المشهد حين دخلوا مزرعة القصر الأسبوع الماضي  إنهم عاشوا "أحد أسوأ المواقف التي يمكن أن يتخيلها البشر".

وتوفيت مالكة العقار مؤخرًا وتم نقل ابنتها، التي عانت من مشاكل في الصحة العقلية، إلى المستشفى في الأسابيع القليلة الماضية.

ويُعتقد أن العائلة أنفقت الآلاف في شراء الحيوانات النادرة على مر السنين وقبل وقت قصير من وفاة الأم دفعت العائلة 1200 يورو لشراء جرو.

وأظهرت الصور المرعبة القصر المتهالك وقد غطت أرضيته بقايا القمامة والعفن. وفي الغرف كانت الأشياء المهجورة قد تراكمت بحيث لم يعد بالإمكان رؤية الأرض.

وعثر  رجال الإنقاذ على أكوام من العظام محاطة بشعر متعفن في زوايا الغرف. كما تم العثور على عشرة كلاب في حالة مزرية وأربعة قطط مرعوبة مختبئة بين القمامة.

كما تم اكتشاف أبقار هزيلة وخنازير ومهر من سلالة شتلاند الأسكتلندية في حظيرة يملؤها البراز ، بينما عثر على الخيول والحمير بحوافر متضخمة في الحقل.

ووفقاً لموقع الديلي ميل، حصلت مجموعة إنقاذ "الوادي الأخضر بريتاني" على تصريح بإخلاء الحيوانات من المزرعة الأسبوع الماضي من السلطات المحلية. 

وقال متحدث باسم المجموعة: لم نشهد أبداً حصانًا لديه مثل هذه الحوافر المتضخمة.. من الواضح أنه عانى كثيرا بسبب عدم قدرته على الحركة."

وعثرت مجموعة الإنقاذ على عشرة كلاب وأربعة قطط يعيشون في قصر "الرعب" بين القمامة والحيوانات الميتة التي لم يتم التعرف عليها بسبب تحللها.

وكانت الحيوانات في المنزل مصابة بصدمة نفسية وخائفة بشكل لا يصدق.

وقالت رئيسة مجموعة الإنقاذ لورا كلينج إن الجيران أبلغوها بأن العديد من الأشخاص كانوا على علم بحالة المزرعة ولكن لم يتخذ أي شخص إجراءً.

وقالت في منشور على الإنترنت: "لقد وصلت جميع الحيوانات بأمان إلى أسرها الحاضنة حيث ستتلقى المزيد من العلاجات والاهتمام."

وتأسفت لوفاة أحد الأحصنة حيث قالت "لقد وصلنا بعد ساعات متأخرة للغاية بالنسبة لأحد الخيول.. لقد تعلق في سياج كهربائي ولم يتمكن من تحرير نفسه بسبب عدم قدرته الوقوف على قدميه. لقد تسبب نقص الرعاية على مدى السنوات القليلة الماضية في تدهور حالته ووفاته."

ومن بين الحيوانات التي تم إنقاذها من المزرعة عشرة كلاب وأربعة قطط وحميران وستة خيول من نوع شتلاند وواحد من الفصيلة الويلزية وثلاثة خيول وأوزين و 18 دجاجة وثمانية حمامات وستة خراف وثلاث ماعز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات