«غوته» شخصية «أبوظبي للكتاب» المحورية بدورته الـ30

أعلن معرض أبوظبي الدولي للكتاب الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، عن اختياره الأديب الألماني «يوهان فولفغانغ فون غوته» شخصية المعرض المحورية للدورة الثلاثين، والتي تقام أبريل المقبل، في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، وذلك تقديراً لمسيرته الأدبية والثقافية وأثره في الحياة الشعرية والفلسفية.

يستضيف جناح دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في هذه الدورة ركناً سمعياً بصرياً تفاعلياً، يسلط الضوء على أبرز مراحل حياة غوته ومآثره الثقافية والإبداعية، إضافة إلى تنظيم عدد من الفعاليات والمحاضرات التي تتناول الأبعاد الثقافية والفكرية لشخصية الأديب الألماني الشهير.

يحرص معرض أبوظبي الدولي للكتاب في كل دورة على تكريم الشخصيات والرموز الثقافية والفكرية في العالم، والاحتفاء بإنجازاتهم التي تشكل نموذجاً للأجيال المقبلة. ويعد الأديب الألماني «غوته» أحد أشهر الأدباء في ألمانيا، عكف على دراسة الشريعة الإسلامية دراسة معمقة، واطلع على الأشعار والملاحم العربية وتأثر بعدد من الشعراء مثل المتنبي، فقام بإدراج بعض من ملامح أشعاره في روايته «فاوست». كما تأثر بأبي تمام والمعلقات السبع فترجم عدداً منها إلى اللغة الألمانية.

منصة

وقال عبدالله ماجد آل علي، المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة في دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي: إن اختيار الأديب والمفكر الألماني الشهير «غوته» شخصية محورية للدورة الثلاثين من معرض أبوظبي الدولي للكتاب، يعد بمثابة منصة مثلى لتسليط الضوء على مسيرة أديب عالمي له آثاره على الثقافة الغربية والعالمية وحتى العربية، وبخاصة أنّه تأثر بعدد من الشعراء العرب وظهر تأثره في أعماله الأدبية القيمة، وقد شكلت كتبه ورواياته إضافة مهمة للمشهد الثقافي العام.

وأضاف آل علي: من خلال تسمية «غوته» شخصية محورية في معرض أبوظبي الدولي للكتاب فإننا نسلّط الضوء على شخصيته وأعماله كونها نموذجاً رائعاً للتبادل الثقافي العربي الألماني.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات