فيديو .. كنديان يعثران على ضفدع حي داخل ثمرة فلفل

أصيب زوجان كنديان بالذهول أثناء إعدادهما العشاء، في نهاية الأسبوع الماضي، بعدما اكتشفا ضفدعاً حياً داخل ثمرة فلفل خضراء، وفقاً لتقرير نشره موقع صحيفة «ديلي ميل» البريطانية.

وكان جيرارد بلاكبيرن ونيكول غانيون من مقاطعة كيبيك الكندية، يعدان العشاء يوم 9 فبراير، عندما قطعت غانيون الفلفل ووجدت ضفدعاً داخلها.

ونجا الضفدع من الموت أثناء تقطيع غانيون للفلفل، لكن الزوجين لم يكن لديهما أي دليل على كيفية وصول هذا الحيوان الصغير إلى داخل الثمرة التي اشترياها من متجر محلي.

وأكد بلاكبيرن وغانيون أنه لم يكن هناك ثقب واضح في ثمرة الفلفل، ولم يتمكنا من رؤية المكان الذي من المحتمل أن يكون الضفدع قد دخل عبره.

ووضع الزوجان على الفور كلاً من الضفدع والفلفل في حاويتين منفصلتين وأبلغا متجر البقالة المحلي ووزارة الزراعة ومصايد الأسماك والغذاء في كيبيك، اللذين استغربا بدورهما من الأمر.

وقالت غانيون لـ«راديو كندا»: «إنه سرّ... كيف انتهى أمر الضفدع داخل الفلفل؟! لا أعرف!»

وأضاف بلاكبيرن: «لا يمكن رؤيته. ثمرة الفلفل مغلقة... لا يمكن لأحد معرفة ما إذا كان هناك ضفدع بالداخل أم لا».

ولأن الفلفل مستورد من هندوراس إلى كندا، تم إبلاغ الوكالة الكندية لفحص الأغذية للتحقيق في الحادثة.

تتلقى الوكالة الكندية لفحص الأغذية في كيبيك نحو 20 تقريراً سنوياً عن وجود كائنات حية داخل الطعام، ولكنها تحدث عادة مع الحشرات والعناكب التي يسهل اكتشاف كيف تدخل إلى الفاكهة أو الخضراوات.

وأوضحت الوزارة أنه من غير المعتاد العثور على برمائيات في الغذاء، في حين أن العثور على قطع البلاستيك أو حتى المعادن يُعتبر أكثر شيوعاً.

وبينما يدعي الزوجان أنه لم يكن هناك أي تصدُّع بثمرة الفلفل عندما اشترياها، فقد تكون هناك فجوة مخفية فيها مكّنت الضفدع من العبور للداخل.

وتقول إحدى النظريات أيضاً إن الضفدع كان يحاول أكل الفلفل وصعد إلى الداخل لتناول المزيد، لكن يبدو أن هذه الفرضية غير مرجحة، لأن الضفادع آكلة لحوم وتتغذى بالعادة على الحشرات، وفقاً للتقرير. وإذا كان الضفدع قد تسلق من خلال ثقب ما في ثمرة الفلفل، فربما كان يبحث عن مخلوق معين لتناوله.

وفقاً للبروفسور باري ميكليف، عالم فيزيولوجيا النبات بجامعة غيلف الكندية، يمكن لثمرة الفلفل أحياناً التصدع إذا تعرضت للأمطار الغزيرة في وقت مبكر من تطورها.

وتابع: «قد تكون الثمرة تصدعت بسبب المطر... الفلفل عرضة للتشقق والانقسام لأنه رقيق الجدران وفارغ من الداخل على عكس معظم الفاكهة. ما أعتقد أنه حدث أن الضفدع وصل إلى داخل الثمرة بسبب التصدع وكبُر هناك».

وأضاف ميكليف: «إذا كانت ثمرة الفلفل صغيرة بما يكفي، فمن الممكن أن يزول التصدع مع مرور الوقت».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات