محمد بن جرش: نهج الإمارات يؤسس لتنمية ثقافية نوعية

بن جرش وكعوش خلال الجلسة | تصوير: أحمد بدوان

أكد د. محمد حمدان بن جرش، الأمين العام لاتحاد كتّاب وأدباء الإمارات، أن التنمية الثقافية لن تنجح في أي دولة إن لم يكن هناك قرار وإرادة سياسية.

مشيراً إلى أن الإمارات تؤمن بدور الثقافة، ونهج مؤسساتها يقود لتنمية ثقافية حقيقية.

جاء ذلك خلال محاضرة «التنمية الثقافية في الإمارات من التكون إلى التمكن»، والتي ألقاها مساء أول من أمس، في اتحاد كتّاب وأدباء الإمارات فرع أبوظبي، وحاوره فيها الناقد والشاعر سامح كعوش.

قيم ثقافية

وقال د.محمد حمدان بن جرش: مرت التنمية الثقافية بمراحل عدة، قبل قيام دولة الاتحاد وبعد قيامها، حيث حققت الإمارات في عقدين من الزمن ما حققته الدول على مدار قرون عدة. وأضاف: يأتي هذا من إيمان القيادة السياسية بالتنمية الثقافية، إذ لا يمكن أن تكون هناك تنمية مستدامة دون تنمية ثقافية، فالعلاقة بينهما طردية.

ومن مظاهر الثقافة الإماراتية، كما أشار، ثقافة التسامح واحترام الآخر، فالإمارات تركز على قيمة معينة في كل عام.

رؤية وأهداف

قال بن جرش: إن وجود مؤسسات هو سبب للنجاح، فالمؤسسات تعني وجود أهداف وتقييم ومؤشرات أداء، وبهذا فإن دولة الإمارات تتحدث عن شيء واضح. ومن ثم انتقل بن جرش للحديث عن التحديات، وأكد أننا في الإمارات نحيل التحديات إنجازات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات