عبد العزيز النعيمي ونورة الكعبي يتفقدان «تطوير الحي التراثي» في عجمان

عبد العزيز النعيمي ونورة الكعبي خلال الجولة التفقدية | وام

تفقد الشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية بعجمان، ومعالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، مشروع تطوير الحي التراثي بمنطقة متحف عجمان، حيث اطلعا على ما تم إنجازه من مراحل تطوير المشروع الذي يعد أحد أبرز المشاريع المهمة المعنية بإبراز تاريخ إمارة عجمان، والمحافظة على الموروثات الشعبية فيها، وسيشكل إضافة نوعية للقطاع السياحي والتراثي، ومن المنتظر إنجازه بالكامل هذا العام بتكلفة إجمالية 25 مليون درهم.

واستمع الشيخ عبد العزيز بن حميد ومعالي نورة بنت محمد الكعبي خلال الجولة التفقدية إلى شرح وافٍ من المهندس الدكتور محمد بن عمير المهيري، المدير التنفيذي لقطاع تطوير البنية التحتية في دائرة البلدية والتخطيط، عن سير العمل في مشروع الحي التراثي وسط المنطقة التراثية في إمارة عجمان، والذي تنفذه الدائرة ضمن مشاريعها التطويرية في الإمارة والمراحل الكاملة للمشروع مع التصور المستقبلي له.

دعم المشاريع

وأعرب الشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي، رئيس دائرة التنمية السياحية بعجمان، عن سعادته بزيارة معالي نورة بنت محمد الكعبي، وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة، لمنطقة الحي التراثي ومتحف عجمان، وقال إن حكومة عجمان تحرص وبتوجيهات مباشرة من صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان، وبمتابعة مباشرة من سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي، ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي، على تبني ودعم المشاريع النوعية التي ترتقي بعجمان لتكون إحدى أهم الوجهات السياحية.

وقال إن إمارة عجمان نجحت في تعزيز مكانتها لتكون من أجمل الوجهات السياحية التي تستقطب الزوار والسياح من جميع أنحاء العالم في ظل ما تقدمه من برامج سياحية متنوعة تتناسب مع مختلف فئات المجتمع.

وأوضح الشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي أن منطقة «الحي التراثي» تضم متحف عجمان وسوق صالح القديم، وما بينهما من أماكن وشوارع وممرات ومحال لتحتفظ بأصالتها القديمة.

حرص على التنسيق

من جانبها أكدت معالي نورة الكعبي أن منطقة «الحي التراثي» تعد إضافة جديدة لمقومات السياحة التراثية في إمارة عجمان.

وأوضحت أن وزارة الثقافة وتنمية المعرفة حريصة على التنسيق مع مختلف الجهات الفاعلة في المشهد الثقافي بالدولة.

بدوره قال صالح الجزيري، مدير عام دائرة التنمية السياحية في عجمان، الذي رافق الشيخ عبد العزيز ومعالي وزيرة الثقافة وتنمية المعرفة خلال الجولة: إن زيارة معاليها لمتحف عجمان ومنطقة الحي التراثي تعبّر عن مدى اهتمامها للتعرف والاطلاع على البنى التحتية اللازمة لجعل منطقة الحي التراثي منطقة جذب ووجهة سياحية على المدى القريب وفق رؤية واستراتيجية حكومة عجمان.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات