أمل آل علي.. دبلوماسية الحوار الصعب

تشارك الكاتبة والإعلامية والمدربة الدولية أمل آل علي في فعاليات مهرجان طيران الإمارات للآداب بورشة عمل عنوانها «دبلوماسية الحوار الصعب»، تعرف المشاركين في هذه الورشة على كيفية الإعداد والتخطيط لسيناريوهات الحوارات الصعبة التي تتطلب ردوداً مقنعة والتي يفضل البعض تأجيلها تجنباً للمفاوضة.

وعن مشاركتها الأولى ضمن فعاليات مهرجان طيران الإمارات للآداب قالت في حديثها لـ«البيان»: بالنسبة لي كخبير في البروتوكول والإتيكيت الاجتماعي، وإضافة إلى كوني كاتبة فالمشاركة في مهرجان بهذا المستوى أعتبرها إضافة حقيقية لي، وذلك للمكانة المحلية والدولية التي يحظى بها المهرجان، إلى جانب حضور عدد كبير من المؤلفين والكتاب وخبراء التنمية البشرية من مختلف دول العالم مع وجود ملحوظ للإماراتيين على مستوى المشاركين والمتحدثين، ما يخلق بيئة تفاعلية لتبادل الأفكار والخبرات في مختلف المجالات المتعلقة بالأدب والثقافة والتنمية البشرية.

ولأن الثقافة مجالاتها تتسع ولا تقتصر فقط على التأليف، تعتبر التنمية البشرية وتطوير الذات أحد المجالات المرتبطة بالثقافة والأدب، فقد وظفت أمل آل علي قدرتها على التأليف إلى جانب خبرتها في التنمية الذاتية في الورشة التي تشارك بها في مهرجان طيران الإمارات للآداب، وتوظيف الدبلوماسية في مؤلفاتها، فهي تؤمن بأهمية أن يخدم المؤلف القارئ بأي شكل من الأشكال من خلال إصداره، وفي كتابها «دونها بذكاء»، والذي توقعه خلال فعاليات المهرجان، توفر آل علي للقارئ معلومة قادر على الاستفادة منها في حياته العلمية، في سبيل إكساب الأفراد مهارات الاتصال المؤسسي وطرق إعداد التقارير اللازمة لعرض البيانات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات