وفاة نادية لطفي بعد صراع مع المرض

رحلت الفنانة نادية لطفى، عن عمر ناهز الـ 83 عاما، بعد صراع طويل مع المرض، حيث كانت الحالة الصحية للفنانة نادية لطفي قد تدهورت فى الفترة الأخيرة، بعد أن بدأت تتحسن إذ استعادت وعيها بشكل طفيف، وتتحدث مع من حولها، مع استمرار وجودها داخل العناية المركزة تحت إشراف فريق من الأطباء، إلا أنها سرعان ما دخلت فى غيبوبة مرة أخرى، وتتواجد الفنانة الكبيرة نادية لطفي داخل العناية المركزة بمستشفى المعادى حسب "اليوم السابع".

وظهرت نادية لطفي فى فيديو قبل أيام، نعت فيه صديقتها الراحلة ماجدة الصباحى التي وافتها المنية الأيام الماضية، وأعربت نادية لطفي عن حزنها الشديد، بعد تلقيها خبر وفاة ماجدة الصباحي إحدى أهم فنانات زمن الفن الجميل، وتعرضها لصدمة كبيرة من الخبر المؤلم، وأشادت نادية لطفي بزميلتها الراحلة ماجدة الصباحي التي كانت تتمتع بروح جميلة، إضافة إلى السلوك المحترم، وعلاقاتها الشخصية مع كل زملائها المنتمين للوسط الفني.

واحتفلت نادية لطفي يوم 3 يناير بعيد ميلادها والذي يصادق أيضاً يوم ميلاد الفنانة الهام شاهين التي حرصت على زيارة نادية لطفي فى المستشفى واحتفلت معها بهذه المناسبة ونشرت "فيديو" من كواليس زيارتها في المستشفى عبر حسابها على انستجرام. موجهة لها رسالة: "بحبك.. كل سنة وأحلى إنسانة وأعظم فنانة فى برج الجدى.. الجميلة الرقيقة القلب نادية لطفي حبيبة قلبي طيبة و بخير وصحة يارب"
 

اقرأ أيضاً:

نادية لطفي.. وداعاً أيتها "الحسناء الطيبة"

معلومات لا تعرفها عن الفنانة الراحلة نادية لطفي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات