الأحبابي يكمل المربع الذهبي في «فزاع لليولة»

أقيمت أول من أمس الحلقة التاسعة من النسخة العشرين لبطولة فزاع لليولة والنسخة الخامسة عشرة من برنامج الميدان.

وحل الفنان خالد محمد والشاعر هزاع بن نوّه المنهالي ضيفين على أرض قلعة الميدان، فيما بدأ العد التنازلي لكأس فزاع مع أولى جولات المربع الذهبي، حيث شهدت الحلقة منافسة نارية بين اليويل راشد الدرمكي (رقم التصويت 7) واليويل سلطان الكتبي (رقم التصويت 1).

وتم في الحلقة الكشف عن رابع المتأهلين إلى المربع الذهبي، حيث نال البطاقة اليويل عيسى محماس الأحبابي بعدما تفوق على منصور بن عبيد الوهيبي، ليضرب الأحبابي موعداً في الحلقة المقبلة مع منافسه اليويل جمعة عبيد آل علي.

بصدد اكتمال عقد المتنافسين في المربع الذهبي، أوضحت سعاد إبراهيم درويش، مدير إدارة البطولات في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث إلى أن ختامي بطولة فزاع لليولة لهذا الموسم أضحى وشيكاً بعد أن أوفى المتسابقون جميعهم بتقديم أقصى مهاراتهم حرصاً منهم على حفظ تراثهم تلبية للمسؤولية التي وكلت إليهم، وبالتالي لم يدخروا جهداً في استعراض اليويلة بأفضل المعايير وتابعت: مع اكتمال عدد المتـأهلين إلى المربع الذهبي فإن اليويلة الأربعة نعتبرهم فرسان الميدان، لأن العزيمة والمثابرة كانتا الدافع والمحفز بالمقام الأول، ما انعكس إيجاباً على مهاراتهم وسعيهم للتطوير وإتقان الأداء أمام الجماهير التي لعبت دوراً كبيراً في المتابعة والتصويت.

نحن فخورون بوصولهم إلى هذه المرحلة فهم لبوا النداء وتحملوا المسؤولية الوطنية في استمرار قيم مجتمعية وإرث شعبي جاء بشكل مسابقات للشباب منذ عشرين عاماً بتوجيهات من سمو ولي عهد دبي الداعم الأول لهذه الرياضات التراثية.

المربع الذهبي

احتدت الحلقة الأولى من الدور نصف النهائي بالمنافسة مع اليويلة المتسابقين واشتعلت بدخول اليويل راشد سلطان الدرمكي برقم التصويت «7»، المشارك من العين، الذي استهل الأداء بالتركيز على اليولة الأرضية ومهارات التحكم والدوران بالسلاح، وبعد كسب الثقة اللازمة تحول لعملية فر السلاح، ونجح بقرع الجرس مباشرة، وهو الأمر الذي تكرر معه في المحاولة الثانية أيضاً، لكنه لم يوفق في المحاولة الثالثة التي قرع بها الجرس لأنه تعرض لسقوط السلاح، ليعوض الأمر بمحاولة رابعة ناجحة، وحصل من لجنة التحكيم على العلامة «49».

وجاء الدور بعد ذلك على اليويل سلطان عبدالله الكتبي برقم التصويت «1»، المشارك من دبي، والذي قام بنفس الطريقة من خلال إنجاز اليولة الأرضية والدوران بثبات، ليتوجه بعد ذلك وينجح بالمحاولة الأولى في عملية فر السلاح حينما قرع أجراس قلعة الميدان، ليكرر الأمر في المحاولة الثانية، ويكتفي بذلك وهو ما جعل لجنة التحكيم تضع ذلك في عين الاعتبار بوصف المحاولات أقل من المطلوب، ومنحته العلامة «47» نقطة.

أهدى ضيف الحلقة، الشاعر هزاع بن نوّه المنهالي قصيدة جديدة للمشاهدين بعنوان «صاحب المجد»، مهداة إلى مقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وقال: سعيد بالمشاركة للمرة الثانية في البرنامج، وهو أمر أتشرف به بالنظر لما يقدمه هذا البرنامج الناجح وقدرته على الاستمرارية لمدة 15 عاماً، وقدرته على التأثير في الأجيال الصاعدة للتمسك بالموروث الشعبي.

كما قدم الفنان خالد محمد أغنيتين جديدتين تتناغمان وإيقاع اليولة، الأولى بعنوان «الود» من كلمات خميس الشامسي وألحان محمد الماسي، والثانية بعنوان «خيزران الهند» من كلمات ماجد بن سلطان الخاطري وألحان الفنان نفسه، وقال: أتشرف بلقاء الجمهور الكريم في هذا المسرح المميز، والشكر لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث على هذا البرنامج العظيم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات