العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «سوايب ماركت» تجربة ترفيه عصرية في «دبي للتسوق»

    أنشطة ترفيهية ممتعة خاصة بالأطفال | تصوير: أحمد عبيد

    جولة واحدة لا تكاد تكفي لاستكشاف الإبداعات في «سوايب ماركت أو تو بي»، الذي يتمدد على رقعة حديقة برج بارك، في وسط مدينة دبي، فاتحاً يديه أمام الجميع، مانحاً إياهم «تجربة عصرية مبتكرة»، ونافذة على عوالم الإبداع المختلفة، التي أطلت برأسها من مختلف ثقافات العالم لتلتقي في أحضان السوق، الذي يقام ضمن فعاليات مهرجان دبي للتسوق في دورته الحالية، ليأتي هذا السوق مكملاً لبقية وجهات المهرجان التي تكاد تغطي كافة مناطق دبي، ليستحضر المهرجان من خلالها ماضي الإمارة، ويستعرض حاضرها، ويعاين مستقبلها.

    17 يوماً هي مدة السوق الذي يعود مجدداً بدورة سابعة، فتحت أبوابها أمام الناس، أول من أمس، ليشير ذلك إلى مدى النجاح الذي استطاع السوق أن يحققه على أرض الواقع، ليتحول إلى منصة خاصة، تمكن ثلة من المصممين من عرض إبداعاتهم وأفكارهم أمام الناس، وفي الهواء الطلق، في وقت تحلق فيه الموسيقى على اختلاف إيقاعاتها في فضاء السوق، الذي يوفر فرصاً استثنائية للحصول على منتجات فريدة من نوعها، تنحدر من ثقافات مختلفة، حيث تتأرجح المنتجات بين قطع المجوهرات المصنوعة يدوياً، والأزياء والإكسسوارات، والألعاب التفاعلية، وغيرها، وهو ما استكشفته «البيان»، خلال الجولة الإعلامية التي نفذتها إدارة مهرجان دبي للتسوق، أخيراً، بحضور سهيلة غباش، مدير إدارة الفعاليات في مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة.

    عناية

    30 مصمماً وعلامة تجارية، تشارك في دورة السوق التي تعد الأطول في تاريخه، ليبدو أنها «منتقاة» بعناية لافتة، وذلك نظراً لما تقدمه هذه العلامات من منتجات قادرة على «إغراء» العيون، سواء تلك التي تتعلق بالمجوهرات التي جاءت بتصاميم لافتة، أو بالنسبة للأزياء التي أطلت هي الأخرى بتصاميم جديدة.

    ويتألق فيه متجر «أفريكان أڤينيو»، حيث يمتاز بتقديمه تصاميم لفنانين ناشئين وفنانين بارزين من القارة الأفريقية، ليمثل المتجر القارة بأكملها بفضل ما يقدمه من عروض فنية وترفيهية، تحتفي بالقارة السمراء، لينثر المتجر عبير الطاقة الإيجابية من خلال مجموعة العروض التي يقدمها في أروقة السوق، الذي يمكن وصفه بـ «تجربة تسوق عصرية».

    أجواء مرح عائلي

    تتواصل العروض الحية والكرنفالات الإيطالية الشيقة في ميركاتو، ضمن فعاليات المهرجان، إذ يقدّم مركز التسوق في جميرا باقة مميزة من الفعاليات والجوائز، إضافة إلى العروض الترويجية القيمة، التي تجعل من التسوق في ميركاتو وتاون سنتر جميرا متعة خاصة.

    وفي السياق، استضاف ميركاتو يوماً من المرح العائلي، حيث استمتع الحضور بمشاهدة عرض «الأقنعة الفينيسي» المستوحى من الحفلات التنكرية الفينيسية المقتبسة من كرنفالات إيطالية. (دبي - البيان)

    طباعة Email