العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    سعيد عطاري: القراءة تثري معارف الطفل وقدراته

    مضمامين ثرية متنوعة يتميز بها الكتاب القصصي الأول، للفنان والمؤلف سعيد عطاري، بعنوان "آي بيرد" «iBird»، وهو كتاب موجه للأطفال يأتي بعد أن كان عطاري قد أطلق مشروعه الفني «iBird» عام 2015 على منصة التواصل الاجتماعي «الانستغرام»، مستخدماً شخصية الطير في رسوماته. وعن هذا قال في حديثه لـ«البيان»: لا يمكننا تجاهل أهمية القراءة وقدرتها على مساعدة الطفل في توسيع مداركه واستيعابه للأمور التي نحرص على تعليمه إياها. وأضاف: من هذا المنطلق جاء إصداري القصصي الأول.

    محاورة

    وتابع عطاري: الكتاب القصصي «iBird» يسهل استيعابه وفهمه موجه للأطفال من عمر 6 سنوات حتى 12 سنة، وبالشكل العام مناسب لجميع فئات الأطفال العمرية لسهولة استيعابه وفهمه. وأوضح: جاء الإصدار بعد أن فكرت في طريقة أقرب لقلوب وعقول الأطفال، وهي الإصدار الورقي.

    وبيّن سبب اختياره التوجه للأطفال قائلاً: أطفال اليوم يتميزون باستيعابهم السريع لأفكارنا، كما أنهم من أكثر الفئات التي نستطيع التأثير فيها. لذا اعتمدت أن يكون أصدر كتاباً للأطفال بطريقة مفهومة مسلية وسهلة. وتابع: العِبر التي حملتها القصص، يستطيع عقل الطفل أن يستوعبها بشكل جيد، ويفهم الفكرة التي ألفت القصة لأجلها. وأوضح: أعتقد أن القصص هي الطريقة الأنسب والأفضل لمحاورة الطفل وتنمية مداركه.

    فكرة بصرية

    وواصل: يظهر عنصر الطير في القصص من خلال رسم كرتوني جذاب، يترجم الفكرة ويبسطها بشكل بصري. وأوضح: تتميز شخصية الطير في رسوماتي، بأنها الشخصية المحبّة التي تستمتع بالسفر والتحليق في الهواء الطلق، وأضاف: هو ما يعكس آلية تفكير العقل الباطن وحديث النفس وطريقة التفكير التي تختلف من شخص لآخر. وتابع: إضافة إلى أنها تترجم مزيجاً من الأمور المفضلة لديه، والتي يهوى وجودها في حياته اليومية.

    وأضاف: أحرص على تحقيق مستوى عالٍ من الواقعية والدقة في أعمالي من خلال الرسومات المعبرة والألوان المتباينة، التي تجسد معاني السعادة والسلام والحب والفرح. كما أشار عطاري إلى مشاريعه المستقبلية، والتي تتعدى فكرة الإصدارات المطبوعة، إذ أوضح: أعمل على إنشاء تطبيق للهواتف الذكية، وإصدار لعبة مسلية على الأجهزة الذكية، والتي تناسب جميع الفئات العمرية، بجانب المشاركة في فعاليات ومناسبات للأطفال.

    من الواقع

    تتميز أعمال الفنّان سعيد عطاري بأفكارها الجديدة، ومن خلالها يروي قصصاً من وحي الواقع ويمثلها برسومات وطرق مبتكرة، بهدف إبرازها بصورة مميزة ومختلفة عن الفن المألوف.

    طباعة Email