أول شارع في لندن "بلا إنبعاثات"

سيصبح شارع "بيتش ستريت" في لندن أول شارع تنعدم فيه الانبعاثات في المدينة، إثر تطبيق الحظر على جميع سيارات البنزين والديزل التي تسير عليه، بدءا من ربيع 2020 كجزء من مبادرة جديدة للحي المالي التاريخي "سيتي أوف لندن".

وذكرت صحيفة " ذا تلغراف" البريطانية أن الشارع الذي يمتد تحت مبنى مركز باربيكان شمال المدينة سوف يكون متاحاً فقط للمشاة وراكبي الدراجات والمركبات بانبعاثات صفر، بدءاً من ربيع 2020.

وسوف يجري تغريم السيارات التي تنتهك الحظر مبلغ 130 جنيه إسترليني، فيما سيسمح للمركبات الكهربائية والهيدروجينية بالنفاذ الى الشارع، أما السيارات المهجنة فيمكن استخدامها فقط إذا كانت تمتلك القدرة على القيادة لعشرين ميلاً على الأقل بوضعية انبعاثات صفر.

تطبيق الحظر على مركبات البنزين والديزل سيسري 24 ساعة في اليوم، وطوال أيام الأسبوع، لكن سيتاح لمركبات الطوارئ والقمامة المرور.

يتوقع أن تؤدي التجربة الى تحسين كبير في جودة الهواء في هذا الشارع المزدحم والمغلق جزئياً الذي يعاني من مستويات عالية من التلوث.

ستبدأ التجربة لمدة 18 شهراً يجري خلالها مراقبة جودة الهواء والازدحام، فإذا ما نجحت فإن الحظر قد يتحول إلى حظر دائم. الهدف هو جلب مستويات ثاني أكسيد النيتروجين، بما يتماشى المبادئ التوجيهية لجودة الهواء التي وضعتها منظمة الصحة العالمية والاتحاد الأوروبي.

وأفاد رئيس لجنة التخطيط والنقل للشوارع والأرصفة، اوليفر سيلز، بأن التجربة ستطبق باستخدام أحدث تكنولوجيا الكاميرات الذكية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات