5 أيام من العروض المسرحية والمسامرات النقدية في «الشارقة الصحراوي»

Ⅶ جانب من المؤتمر الصحفي | من المصدر

عروض مسرحية ثرية وفعاليات مسامرات ونقاشات نقدية معمقة تنظم في الهواء الطلق، يتضمنها مهرجان الشارقة للمسرح الصحراوي في دورته الخامسة، حيث ينطلق غداً، بمنطقة الكهيف في الثامنة مساء، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، إذ يشتمل على 6 أعمال مسرحية من عدة دول، كشف عن تفاصيلها أمس، خلال فعاليات المؤتمر الصحافي الذي عقد للإعلان عن برامج الحدث.

الإنسان الصحراوي

يهدف المهرجان إلى أن يكون منصة لعرض ومناقشة واختبار الصلات بين فن المسرح وأشكال التعبير الأدبي والأدائي التي طورها الإنسان الصحراوي، وكشف المؤتمر الصحفي أنه يفتتح المهرجان بالعرض الإماراتي «مطايا البيان»، من تأليف فيصل جواد وإخراج محمد العامري، وتقدمه فرقة مسرح الشارقة الوطني.

«البيان» التقت مريم المعيني رئيس اللجنة الإعلامية، للحديث عن العروض المسرحية التي ستقام ضمن المهرجان، على مدى 5 أيام، إذ قالت: هناك عروض متميزة، ففي اليوم الثاني يشاهد الجمهور مسرحية «الأصاخيب» التي تقدمها فرقة المسرح الشعبي من الكويت، وهي من تأليف فلول الفيلكاوي وإخراج محمد الشطي، كما ستقدم في ذات الأمسية مسرحية «ليالي لعزيب» من تأليف وإخراج التقي ولد عبد الحي، وتقدمها جمعية دور المسرح للتكوين والإنتاج الفني في موريتانيا، ويحل موعد المسامرة الفكرية عند الخامسة من مساء يوم السبت (14 ديسمبر) وتجيء هذه السنة تحت عنوان «المسرح وأدب الصحراء: العلاقة وممكناتها»، ويشارك بتقديم مداخلاتها: عماد الشنفري (سلطنة عمان)، محمد المديوني (تونس)، وحسن البحراوي وعبد الرحمن بن إبراهيم (المغرب)، وحميد علاوي (الجزائر).

فنون أدائية

وتابعت مريم المعيني: تقدم المسرحية السودانية (المك نمر ـ حب في الصحراء)، من تأليف إبراهيم العبادي وإخراج عادل حربي، وتقدمها فرقة المخمل للفنون الأدائية.

وليلة الأحد تقدم مسرحية «سبيل الأصالة» لفرقة جلجامش العراقية، وهي من تأليف معد هاشم وإخراج عبد الرضا جاسم، وفي الليلة الختامية تعرض مسرحية (زين المها ـ مهاجي الرمال) من تأليف وإخراج علي الشوابكة وتقدمها فرقة «مادبا الأردنية».

وأكد صالح الطنيجي، المنسق العام للمهرجان، خلال المؤتمر تميز الإقبال الرائع للمهرجان طوال السنوات الماضية. وأضاف: في كل سنة هناك مشاركات من عدة دول عربية ولهذه السنة سيكون هناك عروض من الإمارات والكويت والأردن وموريتانيا والسودان والعراق.

50 خيمة فندقية

ويواصل المهرجان، للسنة الرابعة، على التوالي، فكرة الخيام الفندقية، وهي من ضمن الثقافة المسرحية، كما تقول سارة حكم رئيس لجنة الخيام الفندقية. واستطردت: تم توفير 50 خيمة تقريباً مجهزة بكافة مستلزمات المبيت بالإضافة إلى 5 مجالس سميت بأسماء مسرحيات صاحب السمو حاكم الشارقة، وذلك لمشاهدة العروض المسرحية الخاصة بمهرجانات إدارة المسرح في «ثقافية الشارقة».

قيم وفضاءات

تقدم العروض في فضاء جرى تصميمه بحيث ينسجم مع فكرة المهرجان الذي تنهض أعماله جمالياً على الشعر والتشخيص والسرد والموسيقى، وتنفتح في موضوعاتها على قيم ومبادئ وتقاليد وقصص المجتمعات الصحراوية، وتنظم مسامرات نقدية حول العروض المقدمة في كل ليلة بمشاركة نقاد عرب. كما يستضيف المهرجان حفلات عشاء ومعارض تعكس ثراء وتنوع الثقافات التقليدية في البلدان المشاركة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات