يتبادلون التهاني لأنهم شرعوا "القتل الرحيم"!

صوتت ولاية أستراليا الغربية لصالح تقنين القتل الرحيم الطوعي، ليصير بذلك برلمان الولاية ثاني جهة تشريعية في البلاد تقوم بذلك.

وقال مارك ماكجوان رئيس وزراء أستراليا الغربية اليوم الثلاثاء، بعد التصويت التاريخي: "لقد أظهرنا اليوم أننا - على الأقل في أستراليا الغربية - يمكننا القيام بأشياء كبيرة".

وأضاف: "أننا في هذا البرلمان لدينا قلوب كبيرة وعاطفية، ونحن على استعداد لبعض المخاطر السياسية من أجل القيام بالشيء الصحيح".

وكان مجلس الشيوخ في برلمان الولاية مرر في الأسبوع الماضي مشروع قانون القتل الرحيم الطوعي، بعد أن قدمت حكومة حزب العمال تيار يسار الوسط، 55 تعديلا على الصيغة الأولى لمشروع القانون.

وعاد مشروع القانون إلى مجلس النواب وتم التصديق على التعديلات في وقت متأخر من مساء اليوم الثلاثاء (بالتوقيت المحلي)، بعد نقاش مؤثر طويل. وبعد تمرير القوانين، تبادل نواب البرلمان في ولاية أستراليا الغربية العناق.

ويتبع تطبيق قوانين القتل الرحيم في أستراليا الغربية، تطبيق القانون التاريخي للقتل الرحيم الطوعي بولاية فيكتوريا الاسترالية في عام 2017.

كلمات دالة:
  • القتل الرحيم ،
  • أستراليا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات