مجلس أمناء جائزة الشيخ راشد بن حمد الشرقي للإبداع يستعرض جدول الأعمال

أكد محمد سعيد الضنحاني نائب رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام رئيس مجلس أمناء الجائزة، أن جائزة الشيخ راشد بن حمد الشرقي للإبداع جاءت ثمرة دعم صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، للمثقفين والكتّاب العرب، وما يقومون به من جهود وإسهامات في الارتقاء بالمجتمعات، مشيراً إلى أن الجائزة لاقت دعماً مباشراً من الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، ومساهمته في الارتقاء بالمنظومة الثقافية والأدبية بدولة الإمارات العربية المتحدة والوطن العربي.

جاء ذلك خلال انعقاد الاجتماع الأول لمجلس أمناء جائزة راشد بن حمد الشرقي للإبداع برئاسته، وذلك بمقر هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، بحضور أعضاء المجلس المؤلف من بلال البدور والروائي واسيني الأعرج من الجزائر والفنان أسعد فضة من سوريا والدكتور صالح هويدي من العراق والدكتور سامح مهران من مصر والدكتورة جوخة الحارثي من سلطنة عمان، كما حضر الاجتماع حصة الفلاسي مدير الجائزة.

وأشاد محمد سعيد الضنحاني بدعم الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي راعي الجائزة، للمواهب الأدبية والثقافية الشابة والمبدعين العرب، وتوفير المناخ المناسب للأنشطة الثقافية في إمارة الفجيرة، ومساهماته العديدة في الارتقاء بالمؤسسات الثقافية داخل الدولة وخارجها، من خلال المبادرات التي يطرحها.

واستعرضت حصة الفلاسي مدير الجائزة خلال الاجتماع جدول أعمال مجلس الأمناء، حيث قدمت عرضاً موجزاً عن الجائزة وما تم إنجازه في الدورة الثانية، بالإضافة إلى استعراض فئات الجائزة وشروطها ومعايير تقييم مشاركات كل فئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات