شاب يموت صعقاً أثناء لعبه على الهاتف

توفي شاب فلبيني صعقا بالكهرباء أثناء لعبه على هاتفه المحمول خلال عملية شحن البطارية.

وعثر على الطاهي كيتيساك مونكيتي، 28 عاما، ميتا في غرفة نومه، ووجدت علامات حرق على يده وساعده وهو لا يزال يمسك بسماعات الهاتف، وفقا لصحيفة "ذا صن" البريطانية.

وقالت والدة الشاب، 57 عاما، من تشونبوري غرب تايلاند، إنها اكتشفت الحادث المروع عندما كانت على وشك المغادرة للذهاب إلى عملها.

وأضافت أنها وجدت ابنها جثة هامدة على السرير وهو يمسك سماعات هاتفه، بينما كان يلعب على هاتفه وهو موصول بالكهرباء لشحنه.

وقالت: "حضرت لزيارته، لكنه بقي وقتا طويلا في غرفته، ناديت عليه أكثر من مرة، لكنه لم يستجب، ولهذا دخلت الغرفة لأطمئن عليه، إذ خشيت أن يكون مريضا ولا يمكنه الرد علي".

وبعد اكتشاف وفاته، اتصلت الأم بالشرطة على الفور، بعد أن اشتبهت في تعرضه لصدمة كهربائية مميتة من هاتفه بسبب استخدامه أثناء شحنه.

وقال أحد ضباط الشرطة إنه سيتم أخذ الجثة لتشريحها قبل تأكيد السبب النهائي للوفاة.

 

كلمات دالة:
  • شاب يموت صعقاً ،
  • الهاتف الذكي،
  • هاتف،
  • عملية شحن البطارية،
  • شحن البطارية،
  • بطارية الهاتف،
  • كيتيساك مونكيتي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات