عبد الملك بن كايد يشيد بمعرض «أحب ديرتي»

عبد الملك بن كايد القاسمي يتابع أعمال عبيد بن سرور | البيان

مواكبة لاحتفالات الإمارات باليوم الوطني الثامن والأربعين وتحت رعاية الشيخ عبد الملك بن كايد القاسمي المستشار الخاص لصاحب السمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم رأس الخيمة، يقيم الفنان التشكيلي الإماراتي عبيد سرور الماس معرض «أحب ديرتي» الذي افتتح الليلة الماضية ويستمر أسبوعين، متضمناً ستين عملاً، ويعد واحداً من معارضه العديدة، التي تهدف إلى أن يكون نافذة دعم لطاقات فنية على الساحة الإماراتية، والذي افتتح عصر الجمعة في صالة مركز رأس الخيمة للتسوق «راك مول».

وأثنى الشيخ عبد الملك بن كايد على العطاء الفني التشكيلي للفنان عبيد سرور وأسرة الفن التشكيلي في الإمارات، ودورهم الحضاري في توثيق حواضر الوطن وقراءة مستقبله، وأكد أهمية العناية بالتراث الوطني في شتى مجالاته الفنية والثقافية والعمرانية والإعلامية بما يواكب التوثيق العالمي الصحيح لها.

وأكد أن الإمارات دولة غنية بتراثها العالمي ومواكبتها الجهود العالمية في حفظ التراث من الاندثار، ويتمثل دور المعارض التشكيلية في تقديم التراث الإماراتي للذائقة العامة بصورة جميلة ومشوقة.

إبراز الأعمال

وقال الفنان عبيد سرور موجّه التربية الفنية السابق بوزارة التربية والتعليم: تنظيم هذا المعرض استمرار لمعارضه، ويعد فرصة لإبراز الأعمال وجانباً من الترويج للأعمال التشكيلية الإماراتية، ومن خلال ريشتنا وأعمالنا اليدوية نظهر جانباً من الإبداع في دولتنا الكريمة ونهضتها المباركة في لوحاتنا الفنية.

ويمثل المعرض حالة من التعبير عن الوجدان وتجسيد الثقافة والتراث الإماراتي، فهذه الأعمال تعكس في عناصرها ملامح هوية فكرية للوطن، وتظهر أن هناك مجالات فكرية ثقافية يمكن أن تكون سبيلاً للإبداع والتجديد تستمد أفكارها من البيئة الإماراتية الغنية بعناصرها. ويحمل المعرض أعمالاً بألوان تحمل عنوانها في حب الوطن والاعتزاز والفخر بتراثه، كما دعت أعمال المعرض إلى سرعة المحافظة على ما بقي من العمران التقليدي القديم والتراث المحلي، خاصة الذي بدأ يتلاشى في المناطق السكانية المهجورة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات