جامعية تستعين بثعبان لترويع زميلاتها

في حدث لا يخلو من الغرابة استعانت طالبة في جامعة سعودية بثعبان لترويع زميلاتها.

وبحسب صحيفة " الجزيرة " فقد أصدرت جامعة طيبة بيانا، أمس، حول ظهور ثعبان في معمل الحاسب بشطر الطالبات محملة إحدى الطالبات المسؤولية بعد جلبها الثعبان بقصد ترويع الطالبات وتسلله من الحقيبة للخارج، مشيرة إلى أن الثعبان من نوع مستورد واقتنته الطالبة من أحد المحلات المتخصصة بالمدينة.

وحول وجود محل متخصص في بيع الثعابين، أوضح مصدر بوزارة البيئة والمياه والزراعة بالمدينة المنورة: «أن بيع الحيوانات الفطرية ممنوع ويقع تحت متابعة الهيئة السعودية للحياة الفطرية، وتقوم البيئة والزراعة بجولات دائمة على المحلات والأسواق لمتابعة الصحة العامة وتحديدا الرفق بالحيوان وإذا تم رصد بيع مثل هذه الحيوانات الفطرية يتم تبليغ الهيئة لاتخاذ الإجراء الرسمي مع تبليغ البلدية».

وأضاف أن ثعبان «أبو سيور» غير مستورد وموجود في جميع المناطق وبالذات في مناطق المزارع والأعشاب وهو غير ضار للبشر، وفي حال وجد بالسوق يمنع من قبل الحياة الفطرية، وتقوم الحياة الفطرية بتغريم صاحب الحيوان.

وقد سبق ظهور ثعبان في سبتمبر 2013 بقسم الطالبات بالمجمع الأكاديمي بالسلام، وفي مارس 2019 ظهر ثعبان داخل الحرم الجامعي بفرع جامعة طيبة للبنات بينبع.
 

كلمات دالة:
  • ثعبان ،
  • طالبة سعودية ،
  • ترويع،
  • جامعة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات