«تراث الإمارات» مدرسة للسنع في مهرجان الحرف

يواصل نادي تراث الإمارات، حضوره المتميز في فعاليات مهرجان الحرف والصناعات التقليدية الذي تنظمه هيئة أبوظبي للثقافة والسياحة في سوق القطارة التراثي بمدينة العين، والذي تستمر فعالياته حتى السادس عشر من الشهر الجاري، إذ يستقبل جناح مركز العين النسائي ومركز العين الشبابي التابعين لنادي تراث الإمارات المئات من زوّار المعرض من مختلف الشرائح والفئات العمرية، مبرزاً جوانب مختلفة من تراث الإمارات بمفرداته المتنوعة ويقدم دروساً حية وعملية في السنع الإماراتي العريق، كما يقدم ورشاً لتعليم الحرف اليدوية (كالسدو والغزل والتلي)، وإطلاع الجمهور على أهميتها في حياة الآباء والأجداد. ويمثل تنوع أركان الجناح تميزاً ومحطة جذب لزوار المعرض من المسؤولين والباحثين والإعلاميين والمثقفين والطلبة والمعنيين بالتراث.

وقال خليفة بطي الشامسي مدير مركز العين للشباب التابع لنادي تراث الإمارات: «إن جناح النادي يضم العديد من المقتنيات التراثية، حيث يركز الجناح على الورش التي يستفيد منها الزوار والطلبة، حيث يقوم المدربون بتعليم الأبناء والجمهور السنع، وذلك بهدف المحافظة على العادات والتقاليد والموروث الشعبي والهوية الوطنية».

وأوضح الشامسي أن الجناح يتضمن عروضاً للصقارة، إذ يتواجد عدد من الصقارين في النادي لتعريف الزوار بالصقور وإتاحة الفرصة لهم في تجربة حمله.

وأشار الشامسي إلى أن السنع الإماراتي يرتبط في المقام الأول بالتربية وحسن الأخلاق، حيث يعدّ السنع سلوكاً يومياً، وأسلوباً يملك الرقي والتهذيب في أساليب التعامل مع الآخرين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات