على شاشة تلفزيون دبي وقناة «دبي ون»:

العراقي فريد لفتة يودّع «رواد الفضاء»

بين تحدي مركبة «روفور المريخ» الافتراضية والحبل الانزلاقي واختبارات النظارات العكسية، تابع الجمهور منافسات الحلقة الرابعة من برنامج «رواد الفضاء» (Astronauts) على شاشة تلفزيون دبي، والذي يبث للمرة الأولى على شاشات التلفزة العربية، بالتعاون مع هيئة الإذاعة البريطانية (BBC)، وبمشاركة 12 مشتركاً من مختلف الدول العربية لتحقيق حلم الريادة والوصول إلى الفضاء في تجربة استثنائية، مع نخبة من الخبراء والمختصين في علوم الفضاء والاختبارات النفسية والجسدية، يتقدمهم رائد الفضاء الكندي «كريس هادفيلد»، إلى جانب سعود كرمستجي المتخصص في علوم الفضاء، والاختصاصية النفسية لوما نقاش. 

وأعلنت لجنة التحكيم مغادرة المشترك العراقي فريد لفتة من منافسات البرنامج الجديد، بسبب عدم القدرة على إبراز خبراته ومقدراته خلال الاختبارات على شاشة تلفزيون دبي.

روفور المريخ

وفي بداية الحلقة الرابعة التي بثت على شاشة تلفزيون دبي (مساء الأحد 03 نوفمبر)، تابع الجمهور ملخصاً عاماً لمجريات الحلقة السابقة، التي أسفرت عن خروج المشترك السعودي سعيد الزهراني بسبب خوفه الواضح من المياه، وارتباكه أثناء تحديات واختبارات الحلقة الثالثة، لتنطلق بعدها التحديات مع إعلان أعضاء لجنة التحكيم عن أولى مفاجآت هذه الحلقة، بعد أن تم نقل الجميع إلى خارج المقر الرئيسي لبرنامج «رواد الفضاء»، وإخبارهم بتفاصيل «تحدي روفور المريخ»؛ ثم توجه المشتركون إلى سطح أحد الأبراج في منطقة «دبي مارينا»، حيث كان بانتظارهم أعضاء لجنة التحكيم للإعلان عن «تحدي الحبل الانزلاقي».

نتيجة التحديات

وقبل الإعلان عن نتيجة تحديات الحلقة الرابعة التي ركزت بالدرجة الأولى على المهارات الفردية للمشتركين، اعتبرت لجنة التحكيم أداء المشترك الإماراتي محمد أهلي الأفضل في مجال «تحدي روفور المريخ»، كما قدم المشترك الكويتي تحليلاً شاملاً وتفكيراً منطقياً لتنفيذ التحديات، كذلك الحال بالنسبة للمشتركة رنا نقولا، التي بدا عليها القلق في أغلب الأحيان، ليتم بعدها استدعاء المشتركة السعودية مشاعل الشميمري وطُلِب منها السيطرة على مخاوفها واستخدام أفضل قدراتها، كما وجهت لجنة التحكيم ملاحظات للمشتركة السعودية رها محرق من ناحية ضرورة الثقة بالنفس والهدوء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات