طالب يفاجئ والديه وينتحر يوم تخرجه لهذا السبب

عاد نيكولاس تيرنر، البالغ من العمر 23 عامًا، إلى منزله في تونبريدغ ويلز، وقد أخفق من إتمام شهادة الهندسة الميكانيكية في جامعة ساوثهامبتون لمدة 3 سنوات.

التلميذ السابق في جامعة تونبريدغ المرموقة، لم يخبر والديه أنه فشل في الحصول على شهادته، بل أخبرهم أنه حصل على ما يقارب 60% بحسب صحيفة الشروق القاهرية.

ويوم حفل تخرج نيكولاس، حيث كان والداه يستعدان لحضوره معه ظناً منهما أنه أتم المرحلة التعليمية، وجدت جثت الابن معلقة في المنزل كما ذكر موقع "الديلي ميل".

ويروي الأب جيف تيرنر أمام المحكمة، كيف كان نيكولاس يتناول معهما وجبة العشاء في اليوم السابق، وكان يبدو على ما يرام، كما أوضح للجنة التحقيق أنه اكتشف فقط أن ابنه قد فشل في الحصول على شهادته بعد وفاته، مضيفًا: "لقد أخذ مسارًا صعبًا للغاية في تعليمه، لكنه كان دائمًا على ما يرام أو بدا جيدًا".

وقال المحقق الرقيب براين سميث، إن جثة الطالب شوهدت خارج الحمام في الطابق العلوي من قبل أحد الجيران، مضيفا: "نيكولاس كان شابًا على عتبة حياته، سواء أنهى دراسته الجامعية، بشهادة أم لا، يبدو أنه حافظ على الطبيعة الدقيقة لأجزاء من حياته عن أسرته".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات