«جائزة الشيخ زايد للكتاب» تشارك في مؤتمر إقليمي للاتحاد الدولي للناشرين

علي بن تميم ومتحدثون خلال فعاليات المؤتمر | من المصدر

اختتمت جائزة الشيخ زايد للكتاب بنجاح مشاركتها في المؤتمر الإقليمي للاتحاد الدولي للناشرين، الذي أقيم تحت رعاية حرم العاهل الأردني، الملكة رانيا العبدالله، في عمّان أخيراً. وذلك بالتعاون بين الاتحاد الدولي للناشرين واتحاد الناشرين الأردنيين.

ويعد المؤتمر الإقليمي للاتحاد الدولي للناشرين الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، ويسعى إلى مناقشة صناعة النشر في المنطقة وجميع أنحاء العالم، والذي يعقد تحت شعار: «اقرأ. تمكّن. تطوّر: دور القراءة في مستقبل العالم العربي»، وشهد المؤتمر حضور قادة صناعة النشر العالميين، وصنّاع القرار وقادة الفكر، وأبرز الناشرين والمؤلفين الموهوبين في قطاعات النشر والتعليم والمعرفة، لإيجاد حلول للتحديات الأكثر انتشاراً في المنطقة. حضر المؤتمر الدكتور علي بن تميم، رئيس مجلس هيئة أبوظبي للغة العربية والأمين العام لجائزة الشيخ زايد للكتاب.

وصول

وشارك الدكتور علي بن تميم، رئيس مجلس هيئة أبوظبي للغة العربية والأمين العام لجائزة الشيخ زايد للكتاب، في واحدة من جلسات اليوم الثاني، التي حملت عنوان: «إيصال صوت الكاتب والناشر ومبدع المحتوى العربي إلى العالم»، بمشاركة كل من ضياء هيكل من سوريا، مدير المحتوى في شركة هيكل ميديا، ود. إنعام كجه جي من العراق، كاتبة وصحفية في صحيفة «الشرق الأوسط»، وإدارة وائل عتيلي من الأردن، الشريك المؤسس ومدير المحتوى الإبداعي لشبكة «خرابيش»، بهدف تسليط الضوء على المقومات التي يجب أن تتوافر في الإصدارات العربية من أجل الوصول إلى العالمية، وكيف يمكن لأطراف صناعة النشر في العالم العربي التعاون فيما بينهم لتحقيق هذا الهدف.

مسيرة

ناقش المؤتمر أهم الفرص والسبل التي يمكن أن تسهم في مسيرة التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وقضايا صناعة النشر والحلول القابلة للتطوير، والعصر الرقمي وأهميته بالنسبة لمستقبل المنطقة، إضافة إلى تأثير المشاريع الثقافية والكتابة في تشجيع الناشرين والكتاب بشكل عام، والاضطراب الرقمي وحلول تحديات توزيع الكتب والبيع بالتجزئة في العالم العربي من خلال التكنولوجيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات