فاجأ الركاب..مسافر يقود طائرة بعد غياب أحد الطيارين

فوجئ ركاب طائرة بريطانية بأحد المسافرين يخبرهم أنه سيقوم بقيادة طائرتهم بنفسه بعد إعلان مسؤولي المطار عن تأجيل انطلاق الرحلة لمدة ساعتين نظراً لغياب أحد الطيارين.

وبحسب صحيفة «مانشستر إيفينينغ نيوز» البريطانية، فإن الواقعة حدثت يوم الأحد الماضي، حين أخبر مسؤولو مطار مانشستر ركاب رحلة شركة (إيزي جيت) المتجهة إلى مدينة أليكانتي الإسبانية بتأجيل رحلتهم لمدة ساعتين، وبعد ذلك، قام أحد الركاب، ويدعى مايكل برادلي بالتحدث إلى باقي المسافرين التابعة وأخبرهم بأنه سيتوجه إلى قمرة القيادة وسيقود الطائرة بنفسه.

وأوضح لهم برادلي بعد ذلك أنه يعمل طياراً في نفس الشركة (إيزي جيت)، وأن لديه رخصة وبطاقة هوية تؤهله لقيادة الطائرة، وبالمصادفة كان برادلي ضمن الركاب بصحبة عائلته.

وفي مقطع فيديو، تداوله أحد ركاب الطائرة على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، يظهر برادلي على متن الطائرة، التابعة لشركة «إيزي جيت» البريطانية، وهو يتحدث إلى الركاب، حيث قال لهم: «زوجتي التي تجلس في الصف 15 مع طفلي الصغير أخبرتني أن الرحلة سيتم تأجيلها لمدة ساعتين بسبب نقص عدد الطيارين، حيث إنهم بحاجة إلى طيار واحد حتى يتمكنوا من السفر»، وتابع: «بعد تفكير عميق، قمت بالاتصال بشركة (إيزي جيت)، وأخبرتهم بهويتي وبأنني أحمل رخصة قيادة طائرات، مؤكداً لهم أنني على استعداد لمساعدتهم وقيادة الطائرة إلى أليكانتي».
وأضاف برادلي أن الشركة أخبرته أنها ستعاود الاتصال به مرة أخرى، وبالفعل بعد ثوانٍ قليلة اتصلت به لتخبره بموافقتها على عرضه.
وقوبل كلام برادلي بالضحك والتصفيق والهتاف من قبل الركاب الذين وصفوه بالبطل خفيف الظل، وبالفعل قام برادلي بقيادة الطائرة بسلام إلى أليكانتي.
ومن جهته، علق متحدث باسم شركة «إيزي جيت» على الواقعة قائلاً: «ما حدث يتماشى تماماً مع اللوائح والقوانين، فالرجل يحمل رخصة قيادة وبطاقة هوية تثبت أنه مؤهل لقيادة الطائرة».
وأكد المتحدث أن الواقعة كانت استثنائية ووقعت كنتيجة لظروف معينة خارجة عن إرادتهم، مضيفاً: «السلامة دائماً على رأس أولوياتنا».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات