«سيدة البحر» يخطف الأضواء في «ڤينيسيا السينمائي»

عُرض فيلم «سيدة البحر»، أحدث الإنتاجات السينمائية من «إيمج نيشن أبوظبي» في مهرجان ڤينيسيا السينمائي الدولي ضمن مسابقة «أسبوع النقاد»، وسجّل نجاحاً كبيراً ولاقى إقبالاً جماهيرياً قوياً.

و«سيدة البحر» أول فيلم روائي طويل للكاتبة والمخرجة السعودية شهد أمين، تُقدم أحداثه في إطار أسطوري جامح يستكشف قضية التغيير الواقع على دور المرأة في المجتمع من خلال قصّة خيالية لفتاة صغيرة تقرر اختيار مصيرها بنفسها فتتحدى التقاليد المظلمة التي تتبعها قريتها، والتي تتمثّل في تقديم الإناث من أطفالهم لمخلوقات غريبة تعيش في المياه المجاورة.

وقالت شهد أمين، مؤلف ومخرج «سيدة البحر»: «يصوّر الفيلم التجارب التي عايشتها والكثير من نساء العالم في معركتهن لكسر قيود التقاليد الاجتماعية.

ورغم أحداثه الخيالية التي لا ترتبط بفترة زمنية محددة، فإن الفيلم يتناول قضايا وموضوعات معاصرة نُسجت أحداثها بين الواقع والخيال ويتبع أسلوب الخيال الشعري في سرد القصّة التي تتحدد ملامحها بالصور المجازية والأسلوب الأدبي الشهير المعروف بالواقعية السحرية.

وقال بن روس، الرئيس التنفيذي لمحتوى الأفلام في «إيمج نيشن أبوظبي»: «يشرّفنا اختيار «سيدة البحر» ضمن مسابقة أسبوع النقاد».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات