750 ألف ريال تعويضا لسجين سعودي ثبتت براءته

قضت المحكمة الجزائية في جدة بتعويض مواطن سعودي بمبلغ 750 ألف ريال عقب سجنه لأكثر من عام في قضية جنائية ثبت لاحقا أنه بريء منها، وصدر حكم نهائي اكتسب القطعية.

وبحسب صحيفة " عكاظ " فقد أوقف الشخص على خلفية قضية جنائية لمدة تزيد على 12 شهرا، وثبتت براءته لاحقا، ما دعا المواطن لإقامة دعوى يطالب فيها بالتعويض جبرا للضرر الذي أصابه لحبس حريته.

ونسبت الصحيفة إلى المحكمة قولها في صك الحكم إن الدولة تحمي حقوق الإنسان، وتوفر الأمن لجميع مواطنيها المقيمين على إقليمها، ولا يجوز تقييد تصرفات أحد أو توقيفه أو حبسه إلا بموجب أحكام النظام.

واستندت المحكمة في تسبيب الحكم على الأمر السامي الذي يؤكد على ما نصت عليه التعليمات من كفالة حقوق الأفراد وعدم اتخاذ أي إجراء يمس تلك الحقوق والحريات إلا في الحدود المقررة شرعا ونظاما.

واحتسبت المحكمة حساب مبلغ التعويض على أساس راتب صاحب الدعوى اليومي، ثم ضرب المبلغ في 3 كون اليوم 24 ساعة، وفترة العمل الطبيعية 8 ساعات، فيكون راتب اليوم الواحد مضروبا في 3 فترات، وهي حسبة تقديرية تعود للمحكمة في آلية تحديد التعويض.

وشهدت الجلسات في بدايتها تنازعا في اختصاص المحكمة، وحسمت من محكمة الاستئناف التي رأت أن المحكمة التي أصدرت حكما ببراءة المتهم هي المختصة بالنظر في دعوى التعويض.

وكان المواطن طالب في دعواه بتعويضه بـ 5 ملايين عن الضرر النفسي والاجتماعي وحبس حريته لأكثر من 12 شهرا في قضية جنائية، حيث أودع سجن بريمان في جدة وثبت أمام المحكمة لاحقا أنه بريء من التهمة الموجهة إليه، وصدر حكم بذلك أيدته محكمة الاستئناف.
 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات