حكم صيام «تاسوعاء وعاشوراء»

يوافق يوما الأحد والاثنين 8 و9 سبتمبر تاسوعاء وعاشوراء، لمن رغب في صيامهما.

وأوضحت دار الإفتاء المصرية أنه يجوز شرعاً صوم يوم عاشوراء منفردا لثبوت الفضل والأجر لمن صامه ولو منفرداً، إلا أنه يستحب صوم يوم قبله أو بعده لمن استطاع.

وأضافت: «يعد صيامه سُنة لما روي عن ابن عباس رضي الله عنهما: «أمر رسول الله بصـوم عاشـوراء: يوم العـاشـر» رواه البخاري.

وورد في فضل صيامه عن أبي قتادة رضي الله عنه أن رجلًا سأل النبي عن صيام عاشوراء فقال: «أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله» رواه مسلم، ويسـتحب صيام يوم تاسوعاء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات