شاب يغرق هدية بـ 50 ألف يورو في النهر كونها لم تعجبه

ذكر موقع "تيلي سينكو" الإسباني أن شاباً قام بسلوك غريب في مدينة هايانا بالهند، برميه سيارته الفارهة في النهر، لتقبع في قاعه ويهدىء هو من غضبه.

وقعت الحادثة يوم الجمعة الماضي عندما قرر الشاب، الذي كان غاضباً من والديه لأنهما أهدياه سيارة "بي. أم. دبليو" عوض سيارة جاكوار كما كان يتمنى، التخلص من السيارة المهداة.

الشاب الغاضب لم يجد وسيلة للتعبير عن غضبه سوى رمي سيارته في النهر، حيث حاول رجلان كان يعبران النهر على متن زورق آلي إعادتها إلى اليابسة لكن محاولتهما باءت بالفشل، وغاصت المركبة، التي تقدر قيمتها بـ 50 ألف يورو،  كاملة في قاع النهر بعد أن غمرتها المياه كاملة.

وبعد ساعات من إبلاغ الشاب عن الحادثة، حاولت السلطات إخراج السيارة بمساعدة غواصين محليين، لكن "تيلي سينكو" لم تذكر إن تم إخراج السيارة من النهر أم لا، وإن كان الشاب سيحصل على السيارة التي كان يتمناها أم أنه سيمشي على رجليه من هنا فصاعداً!

طباعة Email
تعليقات

تعليقات