حديقة الحيوانات في العين تطور برامجها

طائر البطريق جزء من الترفيه في حديقة الحيوان بالعين | البيان

تحرص المؤسسة العامة لحديقة الحيوان والأحياء المائية في مدينة العين الخضراء على تزويد الجمهور الزائر بالمعلومات الوافية حول الجهود الحثيثة بالدور المهم الذي تبذله لحماية طائر البطريق من الانقراض، والتي تتمثل بالمحافظة على البيئة من التلوث، وتقديم شرح مفصل عن العوامل التي تساعد على انقراضها ومنها الصيد وفقدان الحيوانات لموائلها الطبيعية. كما تسنح الحديقة لزوارها فرصة إطعام تلك البطاريق والتي تفرح بجمهورها، حيث يعكف الطاقم المشرف على إعطاء الزوار تعليمات الأمن والسلامة ومنها الالتزام بالهدوء وغسل اليدين جيدا وتعقيمها.

وفي هذا الإطار قال عمر يوسف البلوشي، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي في الحديقة في حديثه لـ «البيان»: «تحتضن الحديقة في بيت الطيور عدد 55 بطريقا تنحدر من فصيلة»هامبولت«، وتحرص الحديقة من خلال الطاقم المشرف على تلك البطاريق تضمين برنامج إطعامها، إذ يقوم الطاقم بمرافقة الزوار والسياح وحتى طلبة المدارس وتقديم كافة الإرشادات الخاصة بتجربة إطعامها، إلى جانب تعريف الزوار بالجهود التي تبذلها الحديقة، لتوفير الرعاية والعناية لها والتي تسهم في حمايتها من الانقراض». وأضاف البلوشي: «ومن المهم أيضا أن ندرك العمل الجماعي المخصص للعناية بهذه الطيور من قبل فريق العمل، والذي نجح في تحقيق انسجام وتعايش البطاريق في بيئتنا الصحراوية.

جهود

تبذل حديقة الحيوانات في مدينة العين جهودها إلى تعزيز المعرفة بخفايا عالم البطاريق، حيث سيتعرف الزوار على أسرار حياتها وبيئتها الطبيعية، قبل الانتقال للتفاعل معها عن قرب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات