رينيه زيلويجر تجسِّد أسطورة السينما جودي جارلاند

تمكن المعجبون بأسطورة السينما جودي جارلاند، من إلقاء أول نظرة على فيلم جديد، يركز على آخر عام من حياتها، حيث تظهر فيه الممثلة الحائزة على جائزة الأوسكار، رينيه زيلويجر، بصورة مختلفة كلياً، لتلعب دور بطلة فيلم «ساحر أوز» (ذا ويزارد أوف أوز).

وتغني زيلويجر في أول إعلان لفيلم (جودي)، الذي رأى النور أول من أمس، أغنية «في مكان ما فوق قوس قزح» (ساموير أوفر ذا رينبو)، التي تشتهر بها جارلاند، ولكن بإيقاع بطيء، في الفيلم الذي يصور لندن في عامي 1968 و1969.

إحياء

يصدر فيلم (جودي) في سبتمبر المقبل، ويركز على الفترة التي واجهت فيها جارلاند متاعب صحية، خلال رحلة إلى لندن، لإحياء سلسلة من الحفلات. وتوفيت جارلاند وعمرها 47 عاماً في لندن، في 1969.

وقالت زيلويجر (50 عاماً)، التي تشتهر بسلسلة أفلام (بريدجيت جونز) الكوميدية، لمجلة «بيبول»، إنها خضعت لدروس للصوت، وأمضت ساعتين يومياً لتتحول إلى شخصية جودي جارلاند، بالاستعانة بأجزاء جسم صناعية وشعر مستعار.

وحصلت زيلويجر على جائزة أوسكار أفضل ممثلة مساعدة في 2004، عن دورها في الفيلم الدرامي «الجبل البارد» (كولد ماونتن). ونأت لايزا مينيلي ابنة جارلاند، بنفسها عن الفيلم قائلة، إنها لم تقابل زيلويجر مطلقاً أو تتحدث معها. وكانت مينيلي قد كتبت على فيسبوك في يونيو الماضي «لا أقبل أو أوافق بأي شكل على الفيلم المقبل عن جودي جارلاند».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات