رحيل محسنة توفيق.. نجمة أفلام يوسف شاهين

وضع القدر نقطته الأخيرة في مسيرة الفنانة المصرية الكبيرة، محسنة توفيق، التي استسلمت أمس، بعد صراع طويل مع المرض، لم يعرف عنه الكثيرون الذين عشقوا أدوارها، حيث يتذكرها الكثيرون في رداء شخصية «بهية» التي اشتهرت بها، في رائعة المخرج الكبير الراحل يوسف شاهين «العصفور»، والتي جسدت خلاله الشخصية المصرية الصابرة على الهزيمة والمحفزة للمشاعر الوطنية بعد «نكسة» يونيو 1967، فهي صاحبة المقولة الشهيرة على لسان «بهية» في الفيلم «حصوة في عين اللي ما يقول لكم جاتكوا نيلة»، فيما لا يزال المشهد الذي تركض فيه محسنة في شوارع القاهرة بعد اعتراف الرئيس الراحل جمال عبدالناصر بالهزيمة، وهي تصرخ «هنحارب» علامة في تاريخ السينما المصرية، وبسبب ذلك الدور دخلت توفيق التاريخ بصفتها «مصر».

نقاد وفنانون وجمهور نعوا الفنانة على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، حيث كتب الناقد محمود عبدالشكور: «من الذي يستطيع أن ينسى بهية البهية في عالم يوسف شاهين؟.. محسنة توفيق إحدى أهم ممثلات السينما والمسرح المصري، وجه طيب ومشاعر دافئة وقدرات عظيمة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات