التراث الإماراتي محور ورشة تدريبية في «ثقافة أبوظبي»

نظمت دائرة الثقافة والسياحة في أبوظبي ورشة عمل للتركيز على تعزيز الوعي والمعرفة بعناصر التراث الثقافي غير المادي في الإمارات، وكيفية إدراجها على القوائم الرسمية للتراث الثقافي غير المادي.

أقيمت ورشة العمل لتزويد المشاركين بالخبرات والمهارات اللازمة لتصميم وتطوير نهج فاعل لإعداد قائمة بمعالم التراث الثقافي غير المادي. كما توجهت ورشة العمل إلى الشركاء الذين يقع على عاتقهم أداء دور نشط في تصميم وإدارة هذه القوائم، من مديري الدوائر والمنظمات المجتمعية وأعضاء المجتمع المحلي إلى الباحثين والمنظمات غير الحكومية.

أشرف على ورشة العمل كل من آني طعمة تابت وأحمد سكونتي، اللذين خضعا لتدريبٍ خاص من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة «يونسكو»، حيث وظفا المواد التعليمية التي طورها قسم التراث الثقافي غير المادي في الإعداد التشاركي لهذه القائمة.

تعمل اليونسكو على تحديد موضوعات جديدة للبرنامج وتحديث موادها التعليمية باستمرار بدعم من الخبراء وشبكة من الاستشاريين المدرَّبين، وذلك بهدف إبراز أهمية التراث الثقافي غير المادي كجزء أساسي من المجتمعات التي تحمل رسالته وتعمل وفقها، بما في ذلك الإمارات. شارك في ورشة العمل مجموعة من العاملين في المؤسسات والمجتمعات العامة والمنظمات غير الحكومية ومعاهد البحوث. وتناولت ورشة العمل؛ جهود الجرد التشاركية بموجب اتفاقية صون التراث الثقافي غير المادي، إطار العمل التشاركي لجهود وأخلاقيات ومسؤوليات جرد التراث الثقافي غير المادي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات