إماراتي ينافس العطور العالمية في "بيوتي وورلد"

استعرض ناصر خانجي الإماراتي عطوره خلال المعرض الدولي "بيوتي وورلد" الذي انطلق صباح اليوم في مركز التجارة العالمي بدبي، حيث استطاع أن ينافس كبرى الشركات العالمية المتخصصة في صناعة العطور، لينتقل بهذه الخطوة من التنافس المحلي إلى العالمي.

وأكد خانجي الذي يحمل بكالوريوس إدارة الأعمال والتسويق من جامعة بوسطن الأمريكية أنه يهوى صناعة العطور التي ورثها عن والده، ومن أجل ذلك قرر ألا ينتظر في طابور الوظائف وأن يساهم في تنمية اقتصاد وطنه بإنشاء مشروعه الخاص.

وأضاف أن العطور العالمية في متناول الجميع لكن لا يخفى على أحد فخامة العطور المعدة محليا بأيادي كوادر إماراتية متميزة في هذا المجال، لافتا إلى أن زبائنه من كبار الشخصيات، لاسيما وأن ما يميز عطوره هي حاسة الشم والموهبة التي منحه إياها المولى عز وجل، التي ساعدته على تكوين خبرته ومهارته التي بدورها قادته إلى إنشاء مشروعه الخاص.

خانجي الذي يعتبر مثالا يحتذى به، حقق رؤية القيادة الرشيدة الرامية إلى نشر ثقافة العمل الخاص وريادة الأعمال، ولم يجعل الوظيفة الحكومية ذات المرتب المغري، عائقا أمام تحقيق حلمه، من أجل استكمال مسيرة التنمية المستدامة في بلده الإمارات.

ويقول خانجي   لـ"البيان": في البداية شجعتني أسرتي، وخاصة والدي الذي كان يتاجر في العطور سابقا ثم ترك المهنة، الأمر الذي ساندني كثيراً، حيث أخذ بيدي ليعرفني بمسالك ودروب المهنة، وكيفية صنع الخلطات، وطريقة خلط الزيوت العطرية وتسويقها، إلى جانب المشاركة في المعارض المحلية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات