نادي تراث الإمارات يفتتح ملتقى الثريا الربيعي

افتتح نادي تراث الإمارت أمس، فعاليات ملتقى الثريا الربيعي 2019 الذي يستمر حتى 11 أبريل المقبل بمشاركة أكثر من 200 طالب وطالبة من المنتسبين لمراكز فروع نادي تراث الإمارات، وذلك بهدف شغل أوقات فراغهم بما ينفعهم والعمل على غرس الهوية الوطنية لدى النشء وترسيخ قيم العادات والتقاليد لديهم.

وقال سعيد المناعي مدير إدارة الأنشطة في نادي تراث الإمارات: «ستنطلق فعاليات ملتقى الثريا الربيعي في جزيرة السمالية لهذا العام بحلة جديدة، حيث يشتمل البرنامج على ثلاث محطات رئيسية المحطة الأولى الواجهة البحرية وتتركز فيها المعلومات التراثية البحرية وكل ما يتعلق بالتراث البحري بإشراف المدربين التراثيين المتخصصين في النواحي البحرية سواء الأسماك أو الغزل أو صناعة الديين والجولة في السفينة التراثية لتعريف الطلبة بالأخوار المتواجدة حول جزيرة السمالية وأنواع الأسماك التي تعيش في تلك المنطقة».

وأضاف أنه سيتم التركيز على العادات والتقاليد على السنع الإماراتي الأصيل والأخلاق الفاضلة لأهل الإمارات بإشراف المدربين التراثيين الذين يعتبرون كنوزاً تراثية تعيش بيننا، حيث يسعون لإيصال رسالة الآباء والأجداد لجيل الأبناء.

وأضاف أنه سيكون هناك أيضاً رياضات تراثية مثل الألعاب الشعبية ورياضة الهجن والفروسية، بالإضافة إلى دور الأنشطة البيئية والتعريف بممشى القرم والأحياء المائية التي تعيش في تلك المنطقة والتعريف بجزيرة السمالية كمحمية طبيعية وما يعيش فيها من حيوانات وطيور.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات