علي أبو الريش محاضراً ضمن «كتاب في ساعة»:

الإمارات وطن الخير والفخر والإنجاز

■ علي أبوالريش والحضور خلال الفعالية | من المصدر

في إطار احتفائه بشهر القراءة الذي يصادف شهر مارس من كل عام، نظم مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، صباح أمس، بمكتبة اتحاد الإمارات بالمركز، فعالية «كتاب في ساعة» مع الإعلامي والكاتب الإماراتي علي أبو الريش، للحديث عن كتابه «زايد الشخصية الأخلاقية»، حيث استعرض الكاتب فكرة ومضمون الكتاب وأبرز المحاور التي تطرق لها ودوافع تأليف الكتاب، واكد خلال المحاضرة أن الإمارات وطن الخير والفخر والإنجازات.

وفي مستهل الحديث - الذي بدأه بحضور لفيف من الإعلاميين والباحثين والعاملين بالمركز- تطرق الكاتب إلى أهمية الوطن، وأشاد بالمستوى الحضاري الذي وصل إليه بفضل جهود وفلسفة المغفور له، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، ودوره في تحويل الوطن من مجرد رقعة أرض وشعب إلى روح تستوطن الوطن والوجدان في المدّ والمدى، وبالتالي فإن الحديث عن شخصية الشيخ زايد - كما قال الكاتب - أشبه بالتقاط قطرات من المحيط الشاسع، لأنه يلخص ظاهرة إنسانية نادرة استطاع صاحبها أن يضيء دروب الوطن بالحب، فاختلف بذلك عن العديد من زعماء العالم الذين صنعتهم الأوطان، بينما تمكّن هو نفسه من صنع وطن أصبح فخراً للجميع.

وأضاف علي أبو الريش، إن المغفور له الشيخ زايد رجل ارتبط بالحكمة، فكانت له سمات الحكماء الذين شكّلت الفضيلة والكرم والحلم ومحبة الناس جوهر شخصيتهم.. لذا فإن المتأمل لشخصية الشيخ زايد يجد نفسه أمام لوحة تشكيلية وشاطئ ممتد إلى آفاق رحبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات